.
kapitalis .

صحيفة إلكترونية تونسية إخبارية جامعة.

.

وزيرة الشؤون الثقافية تطّلع على سير العمل الثقافي بولاية توزر وآخر الاستعدادات لاحتضان المواعيد الثقافية القادمة


مختلف مشاغل ولاية توزر في الشأن الثقافي والإبداعي وأهمّ المواعيد الثقافية والفنية القادمة وآخر الاستعدادات اللوجيستية والتفنية، محور جلسة عمل انعقدت صباح اليوم الثلاثاء 26 أكتوبر 2021 تحت إشراف وزيرة الشؤون الثقافية الدكتورة حياة قطاط القرمازي وبحضور والي الجهة السيد أيمن البجاوي ومدير مهرجان روحانيات السيد حسن الزرقوني ومدير المهرجان الدولي للواحات بتوزر السيد نصر الدين الشابي وكلّ من السيد محمد اللواء عمارة وبدر الدين الشعيبي عضوي هيئة المهرجان.

وحضر الاجتماع المندوب الجهوي للشؤون الثقافية بولاية توزر السيد عماد الدلاجي والمديرة العامة للمصالح المشتركة السيدة شيراز سعيد والمتفقد العام السيد عماد الحاجي ومديرة مكتب الشؤون الجهوية السيدة ربيعة بلفقيرة ومدير عام المعهد الوطني للتراث السيد فوزي محفوظ والمديرة العامة لوكالة إحياء التراث والتنمية الثقافية السيدة آمال حشانة ومدير عام المؤسسة الوطنية لتنمية المهرجانات والتظاهرات الثقافية والفنية السيد يوسف الأشخم ومدير عام الكتاب السيد كمال البشيني ومديرة الشؤون القانونية والنزاعات السيدة لمياء البنوني ومديرة إدارة التعاون الدولي السيدة فايقة العواني والمديرة العامة للعمل الثقافي السيدة منيرة بن حليمة ومدير المطالعة العمومية السيد الياس الرابحي ومدير البناءات والشؤون العقارية السيد لطفي ذكار بالإضافة إلى عدد من اطارات الوزارة.

وبالمناسبة اطّلعت وزيرة الشؤون الثقافية على سير العمل الثقافي بولاية توزر خلال الفترة الأخيرة وتابعت قائمة المؤسسات الثقافية والمعالم الأثرية والمواقع التراثية التي تستوجب التدخّل العاجل بالمعاينة وإعادة التهيئة والترميم.

وفي كلمتها توجّهت الدكتورة حياة قطاط القرمازي بالشكر إلى كلّ المساهمين في إثراء الحركة الثقافية بولاية توزر وتطوير محتوياتها وسعيهم إلى تهذيب الذائقة العامة وتثمين التراث المادّي واللامادّي، خاصة وأن الجهة تتميز بطابع معماري فريد ومخزون تراثي وحضاري مهمّ.

وأكّدت وزيرة الشؤون الثقافية على أهمّية التظاهرات الثقافية والمهرجانات الفنية، بما تحمله من خصوصيات، في تنشيط الحركة الاقتصادية وفي خلق تفاعل إيجابي مع الجمهور خاصّة في هذه الظروف الاستثنائية التي فرضتها أزمة كوفيد 19.

كما دعت إلى ضرورة تكاتف كلّ الجهود الوطنية من ادارة مركزية وهياكل عمومية وجماعات محلية ومكوّنات المجتمع المدني بولاية توزر لمزيد دفع المشاريع الثقافية بالجهة والسعي إلى تطوير مؤشرات التنمية الثقافية من خلال مرافقة هيئات المهرجانات الوطنية والدولية وإسنادها وتشجيع الشباب على مزيد الاستثمار في هذا المجال الثقافي وتفعيل الشراكة بين القطاعين العام والتوجه نحو الانفتاح أكثر على المحيط الاقتصادي والاجتماعي مع الأخذ بعين الاعتبار المتغيرات التقنية والتكنولوجية.

من جهته أكّد السيد الوالي أيمن البجاوي على أن ولاية توزر تتميز بتنوع ثقافي وتراثي مهمّ يترجم على عمق التاريخ والحضارات المتعاقبة مشيرا إلى حرص كلّ أبناء الجهة على تغيير المشهد الثقافي العامّ وخلق ديناميكية ثقافية من شأنها أن تساهم في تطوير مؤشرات الاقتصاد الثقافي مع المحافظة على جودة المادة الثقافية المقدّمة.




اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: المحتوى ملكية فكرية خاصة