.
kapitalis .

صحيفة إلكترونية تونسية إخبارية جامعة.

.

الممثلة سوسن معالج ساخرة: 10 سنوات تحت حكم المرشد الأعلى و اليوم هبوا فجأة خوفا من الدكتاتورية


في تدوينة نشرتها مساء الأربعاء 22 سبتمبر 2021 على صفحتها بالفايسبوك، عبرت الممثلة سوسن معالج عن رأيها في الذين رضوا بالحكم المنفرد لمرشد الإخوان الاعلى طيلة 10 سنوات، و اليوم هبوا جميعا خوفا على الديمقراطية. في ما يلي ما دونته:

“عاشوا 10 سنين تحت حكم المرشد الأعلى، الحاكم بأمره شيخ الدجالين الذي أقام دولة داخل الدولة على مرأى و مسمع من الجميع …
بديبلومسيتها ، بعلاقاتها الخارجية و الإقليمية، بتنظيماتها السرية ، بتمويلاتها المشبوهة، و أوجدوا له من التبريرات القانونية و الدستورية إستنادا على مبادئ الديمقراطية و العدالة الإنتقالية و حتى الهبّة الثورية !
هو الذي لم يشارك و زمرته لا في ثورة 17 و لا في ثورة 14، و اليوم بعد أن آلت لغيره، هبّوا فجأة ، خوفا من الديكتاتورية و التفرّد بالسلطة و ما يمكن أن ينجرّ عن ذلك من مخاطر وطنية …..
دروس لغوية في معنى الحرية التي يبدو أن ضدّها في معجم بعضنا ليست العبودية ، بل يضدّها النّفاق
و الوصولية”.




الممثلة سوسن معالج ساخرة: 10 سنوات تحت حكم المرشد الأعلى و اليوم هبوا فجأة خوفا من الدكتاتورية

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: المحتوى ملكية فكرية خاصة