.
kapitalis .

صحيفة إلكترونية تونسية إخبارية جامعة.

.

المهدية : رغم تأكيد انتمائه، النهضة تتبرأ من أحد قيادييها الذي تم إيقافه بسبب دعوته للاقتتال


قال عز الدين غراد، الكاتب العام لحركة النهضة بولاية المهدية، اليوم الأحد 1 اوت 2021، أن الشخص الذي تم إيقافه مساء امس السبت من طرف قوات الأمن بالاشتراك مع الحرس و الجيش بسبب نشره تدوينات و فيديوهات يحرض من خلالها على الفتنة و الاقتتال، لا ينتمي بتاتا للحركة.

أضاف غراد في تصريحه لإذاعة موزاييك أن هذا الشخص غير منخرط في الحركة بل كان ينشط مع حزب منافس لها خلال الحملة الانتخابية في سنة 2019.

و تؤكد إذاعة موزاييك وفق مصادر أمنية لمراسلها بالمهدية ان الموقوف رضا رادية ينتمي فعلا للنهضة وهو من بين الأشخاص الذين تمتعوا بالعفو التشريعي العام عام 2011. و بالبحث في نشاطاته، تمكنا من جانبنا الكشف عن جانب من هوية الشخص من خلال أنشطته، فتبين لنا انه من المنتمين إلى الإتجاه الاسلامي (حركة النهضة حاليا) و من المدافعين بقوة عن هشام مشيشي رئيس الحكومة السابق و عن نبيل القروي في الفترة الأخيرة و ظهر عديد المرات على قناة نسمة للقروي، و كان قد سبق لرضا رادية الذي يعرف بنفسه كناشط حقوقي أن دخل السجن في ماي الماضي بسبب حملته ضد محمد عبو و دخل في إضراب جوع قبل الإذن بسراحه.




اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: المحتوى ملكية فكرية خاصة