.
kapitalis .

صحيفة إلكترونية تونسية إخبارية جامعة.

.

عبد الكبير يحمل السلطات الليبية مسؤولية الانتهاكات بكل أنواعها التي طالت التونسيين العائدين برا


في تدوينة نشرها اليوم الجمعة 15 جويلية 2021 على صفحات التواصل الإجتماعي، حمل مصطفى عبد الكبير، رئيس المرصد التونسي لحقوق الانسان السلطات اللليبية كل المسؤولية بعد ضرب و سلب و نهب التونسيين خلال عودتهم الى أرض الوطن.

و اكد رئيس المرصد التونسي لحقوق الانسان ان له كل ما يثبت ما حصل للجالية التونسية على الارض الليبية حول “الانتهاكات التي طالت ابناءنا اثناء عودتهم برا الى تونس ولنا تقارير ومحاضر رسمية. ما حدث هذه المرة لجاليتنا كارثي : ضرب سلب نهب، انتهاكات كبيرة”.

هذا و كان قد طلب عبد الكبير أول أمس من الامن الليبي من قيادات و أجهزة بتأمين عودة التونسيين:

“الرجاء من كل الاخوة الامنيين ورؤساء الوحدات وقادة الاجهزة بليبيا، تامين طريق العودة لعمالنا كثرت البوابات الوهمية، وهناك نهب وسلب في الطريق”.




اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: المحتوى ملكية فكرية خاصة