.
kapitalis .

صحيفة إلكترونية تونسية إخبارية جامعة.

.

أنا يقظ حول أصدقاء القروي في الحكومة و حقيقة سفيان بن تونس المقترح وزيرا للطاقة و المناجم


214 Shares

نشرت منظمة انا يقظ مساء اليوم السبت 16 جانفي 2021 على صفحتها الرسمية توضيحا حول ما ادعاه رئيس الحكومة هشام المشيشي عندما قال خلال النقطة الاعلامية للاعلان عن التحوير الوزاري بقصر الحكومة بالقصبة، أنه حافظ على نفس فلسفة الحكومة المستقلة.

و في ما يلي ما نشرته أنا يقظ:

“تفاجأت منظمة أنا يقظ بتعيين السيد سفيان بن تونس، عضو حزب قلب تونس، على رأس وزارة الطاقة والمناجم حيث أن هذا الأخير يرأس شركة Oscar Infrastructure Services التي تضم كذلك السيد محمد الزعنوني بصفته نائب رئيس مكلف بالشؤون القانونية للشركة (وهو كذلك محامي السيد نبيل القروي).

وتشير منظمة أنا يقظ أن السيد محمد الزعنوني هو الذي أشرف على إمضاء ما عرف بعقد اللوبيينق بين المرشح للانتخابات الرئاسية السيد نبيل القروي والضابط السابق في الموساد الاسرائيلي اري بن ميناشي وذلك عن طريق وسيط يدعى محمد بودربالة وأن القضية لازالت إلى حد الآن في طور التحقيق منذ سنة 2019.

فهل من باب الصدفة أن يتم تعيين السيد سفيان بن تونس؟ كيف يدعي السيد رئيس الحكومة أن التحوير يحافظ على نفس فلسفة الحكومة المستقلة؟

وتدعو منظمة أنا يقظ إلي تجنب التعيينات المشبوهة خاصة في أعلى هرم السلطة وعدم التلاعب بمؤسسات الدولة جراء حسابات حزبية لا تراعي المصلحة العليا في ظرف دقيق تعيشيه البلاد”.




اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: المحتوى ملكية فكرية خاصة