.
kapitalis .

صحيفة إلكترونية تونسية إخبارية جامعة.

.

صورة اليوم: استخراج قطعة أثرية تم العثور عليها بحفرة عشوائية بغابة زيتون بولاية المنستير


64 Shares

تداول رواد صفحات التواصل الإجتماعي يوم أمس الأحد 15 أكتوبر 2020 باستنكار صورة توثق عملية استخراج قطعة أثرية تم العثور عليها بحفرية عشوائية بجهة بنان بمعتمدية قصيبة المديوني قبل نقلها الى مستودع المعهد الوطني للتراث بولاية المنستير.

و وفق وزارة الشؤون الثقافية، و حسب المعطيات الأولية، الحجرة هي نقيشة لاتينية من النقائش الكلاسيكية التي تؤرخ من سنة 150/250 ميلادي، و يبدو انها كانت لأحد الموظفين السامين الذين كانوا يشتغلون في الجهة و قد وقع استعمالها في فترة متأخرة و لاحقة كجزء من معصرة زيتون.

و وفق تصريحات أمنية بالمنستير، القطعة الأثرية و هي نقيشة لاتينية كبيرة الحجم طولها 1,20 م و عرضها 0,80 م و تزن اكثر من 1طن ونصف وهي بحالة جيدة تعود الى الفترة الرومانية.

و قد قامت يوم أمس مصالح الادارة الجهوية للمعهد الوطني للتراث بالمنستير بنقل هذه القطعة وحجزها بقصر الرباط بالمنستير بمساعدة من السلطة المحلية معززة بفرقة أمنية.




اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: المحتوى ملكية فكرية خاصة