.
kapitalis .

صحيفة إلكترونية تونسية إخبارية جامعة.

.

عبد الرحمان: “هذه الإدارة التي نسيت الثورة و لا تعتبر أن في تونس كفاءات خارج كفاءات بن علي، فهنيئا لنا بهذا الانجاز”


51 Shares

في تدوينة نشرها ظهر اليوم الثلاثاء 22 سبتمبر 2020 على صفحته الرسميةبالفايسبوك، عبر فوزي عبد الرحمان وزير التشغيل السابق عن عدم رضاه عن تعيبنات هشام مشيشي مستشارين له في القصبة، و هم من رجالات بن علي.

و يستغرب عبد الرحمان الصمت المريب ضد خيانة الأمانة من طرف الجميع، و هو يقصد رئيس الجمهورية و الأحزاب المتحالفة في الحكومة الذين نسوا الثورة و على من قامت عليه الثورة.

و هذا ما ورد بالكامل في تدوينته:

“هذا هو حزب الإدارة الذي أراده لنا قيس سعيد.. الرئيس النظيف جدا و صاحب الآمانات.

هذا هو رئيس وزراء حزب الإدارة الذي أتت به دبابة الرئيس مع مصفحات النهضة و قلب تونس و جماعة الكرامة.. الثوريين جدا.

هذا هو حزب الإدارة التي نسيت أسباب قيام الثورة و لن تنسى صاحب التغيير و عائلته. هذا هو حزب الإدارة التي لا تعتبر أن في تونس كفاءات خارج كفاءات بن علي.

و الله لا أعرف ما أقول عندما أرى المشيشي يعين مستشارا كان مستشار عائلة بن علي و كان المنظم الرسمي لإثرائها غير المشروع و كان وراء كل عمليات إستحواذ آل الطرابلسي على أنشطة و مؤسسات عديدة.. فاقت 34 بالمئة من المنتوح القومي الخام. و لا أعرف ما أقول عندما أسمع هذا الصمت المريب ضد خيانة الأمانة من طرف الجميع.

هنيئا لرئيس الدولة.. و هنيئا للأحزاب التحالف الحكومي و هنيئا لنا جميعا بهذا الإنجاز..

هذا حزب الإدارة.. التي نسيت و تناست الثورة أو ربما لم تعترف بها يوما.. و هذا هو إختيار الرئيس المسؤول أولا و آخرا.. رئيس الآمانات الضائعة.




عبد الرحمان: “هذه الإدارة التي نسيت الثورة و لا تعتبر أن في تونس كفاءات خارج كفاءات بن علي، فهنيئا لنا بهذا الانجاز”

  1. Extra

    de quelle révolution vous parlez , celle qui a ruiné le pays. Au temps de Ben Ali
    on vivait milles fois mieux et le peuple ne voulait que vivre il ne s’occupait pas de la politique. Je suis très satisfait que votre gouvernement n’a pas passé. La preuve et là

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: المحتوى ملكية فكرية خاصة