.
kapitalis .

صحيفة إلكترونية تونسية إخبارية جامعة.

.

روني الطرابلسي من باريس : “توحشت تونس، توحشت بلادي و أصحابي”


785 Shares

في أول ظهور إعلامي له بعد 3 أشهر من الغياب بسبب إصابته بالكورونا، تحدث وزير السياحة و الصناعات التقليدية السابق روني الطرابلسي اليوم الاثنين 6 جويلية 2020 على موجات اكسبرس أف أم عن فترة ما بعد ال7 أسابيع في الإنعاش. يقول روني الطرابلسي على المباشر بالهاتف من باريس في برنامج “إكسبرسو” مع وسيم بالعربي أنه رجع من بعيد بعد أن قضى 7 أسابيع في الإنعاش.

” اليوم توحشت تونس بلادي، توحشت أصحابي، هذي أول مرة في حياتي انغيب على بلادي اكثر من 3 أشهر. قبل، حتى ما انكون وزير، كنت كل 10 أيام في تونس”. و يضيف روني مازحا: “نشكر الناس الكل الي اتفاعلت معايا، توة أصحابي الي قاعدين يبعثولي في تصاور في البحر، انقوللهم، راكم هكة ما تعانونيش”.

و يواصل روني الطرابلسي بقوله أنه يمكث حاليا ببيته و يخضع لفترة إعادة التاهيل، و يقوم بتمارين على الدراجة ويمشي يوميا لمدة نصف ساعة و أن ذاكرته بخير حتى و لو أنه في أول يوم لمغادرته غرفة الإنعاش بالمستشفى، يخال نفسه في جربة عندما سألوه الأطباء وهم تونسيون عن مكان وجوده آنذاك. “هذيكا الغلطة الوحيدة، أما بعد، سألوني على أولادي ما اغلطش، بعد 3 أيام استرجعت كل شيء. الحمد للله، ربي حب يشفيني. معجزة. هاكم ريتو آش صار في فرنسا”.

و أنهى الوزير السابق للسياحة و الصناعات التقليدية حواره بدعوة للاهتمام بالنظافة و لا سيما في أسواق السمك واللحوم و أن تكون النظافة من الأولويات.




اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: المحتوى ملكية فكرية خاصة