.
kapitalis .

صحيفة إلكترونية تونسية إخبارية جامعة.

.

حزب المسار: “بعث ما سمي بصندوق الزكاة، مشروع ايديولوجي مبني على نظرة متخلفة للدين و خلق مؤسسات موازية للدولة”


31 Shares

في بيانٍ نشره حزب المسار اليوم الجمعة 22 ماي ، أدان الحزب بعث المجلس البلدي بالكرم لصندوق الزكاة في خرق فاضح للدستور، معتبراً ذلك مشروعاً ايديولوجياً مبنياً على نظرة متخلفة للدين و خلق مؤسسات موازية للدولة.

” بيان حزب المسار الديمقراطي الاجتماعي
دفاعا عن مدنية الدولة ورفضا لتجاوز القانون

في سابقة غريبة أقدم المجلس البلدي بالكرم على بعث ما سمي بــ”صندوق الزكاة ” في تجاوز للقانون ولمهام الجماعات المحلية وفي محاولة يائسة لتمرير مشروع إيديولوجي مبني على نظرة متخلفة للدين ولإدارة مؤسسات الدولة ولخلق مؤسسات موازية لها، سبق أن تصدى لها التونسيات والتونسيون خلال صياغة دستور 2014 وطوال فترة حكم الترويكا.
وإن حزب المسار الديمقراطي الاجتماعي الذي ناضل ولا يزال من أجل تكريس دولة المواطنة التي تتعامل مع مواطناتها ومواطنيها على أساس المساواة التامة وإرساء أسس الدولة المدنية القائمة على الفصل بين الدين والسياسة :
1- يدين هذه المبادرة غير القانونية والخارجة عن مهام وصلاحيات السلطة المحلية والتي تمثل خرقا فاضحا للدستور واستغلالا لضعف الدولة ويستغرب صمت رئاسة الجمهورية ورئاسة الحكومة بهذا الشأن مطالبا إياهما بتوضيح موقفهما من بعث مثل هذه الصناديق ذات الطابع الديني والذي يتناقض مع مدنية الدولة ويعمل على تغيير صبغتها .
2 – يعتبر أن إنشاء صندوقٍ للزكاة من طرف بلدية الكرم يتعارض مع الفصل 6 من الدستور ومع ما جاء في الفصل 138 من مجلة الجماعات المحلية وأن الزكاة شأن ديني خاص بكل فرد ولكل مواطنة ومواطن حرية صرفها مباشرة لمستحقيها ولا شأن للسلطة المحلية ولا للدولة بجمعها أو توزيعها.
3 – يؤكد على أن محاولة تمرير مثل هذه المشاريع التي سبق أن حسمها الدستور ورفضها مؤخرا مجلس نواب الشعب في وقت تعيش فيه تونس على وقع أزمة شاملة اقتصادية واجتماعية وصحية من شأنه تعميق التجاذبات السياسية وجر البلاد من جديد إلى مربع الصراعات والانقسامات حول موضوع الهوية والحياد بها عن القضايا الجوهرية للمواطنات والمواطنين.
وحزب المسار إذ يدعو السلط المحلية إلى الانكباب على المشاغل المباشرة للمواطنين والارتقاء بالخدمات البلدية وإنجاح التجربة الفتية للحكم المحلي والنأي بها عن القضايا التي تقسم المجتمع، فإنه يهيب مجددا بكل القوى الديمقراطية والتقدمية والحداثية من منظمات وطنية ومجتمع مدني وأحزاب سياسية، وكل أنصار الحرية والمساواة إلى التجنّد للدفاع عن مدنية الدولة والتصدي إلى مثل هذه المشاريع دفاعا عن المكاسب الحداثية للدولة التونسية ودعما لها.
تونس في 22 ماي 2020
حزب المسار الديمقراطي الاجتماعي
عن الأمانة الوطنية
الأمين العام فوزي الشرفي”




اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: المحتوى ملكية فكرية خاصة