.
kapitalis .

صحيفة إلكترونية تونسية إخبارية جامعة.

.

بعد جنوب افريقيا و مصر، تونس ثالث أقل نسبة وفيات من جراء وباء الكورونا


قال الصادق الزقرني، خبير دولي في التحكم في التلوث الميكروبيولوجي خلال تدخله اليوم الخميس 23 افريل في راديو ماد، ان تونس تتمسك بزمام الامور و ان عدد الوفيات من جراء فيروس كورونا ليس مزعجا بالمرة.

و واصل الزقرني قوله ان “إيقاف عجلة الاقتصاد من جراء الحجر الصحي، نتفهمه اذ كان مرتبطا بنوع من الفيروس الذي نجهله و ربما نعرف فيروسات أخرى تشبه نوعا ما فيروس كورونا و لكن عندما نرى حدة هذا الفيروس و ما وقع في بلدان اخرى، يصبح طبيعيا أخذ كل الاحتياطات. ثم الحظر الصحي حد من الإنتشار. و تونس اليوم من بين ال10 دول في العالم التي سجلت أقل عدد من الوفيات”، حسب قوله.

و أكد الخبير ان على مليون ساكن بجنوب افريقيا هناك وفاة واحدة و أما مصر فقد سجلت 2 وفيات على مليون ساكن، و تأتي تونس و العربية السعودية في المرتبة الثالثة ب 3 وفيات على مليون ساكن، تتبعهما المغرب في المرتبة الخامسة ب 4 وفيات على مليون ساكن، ثم كوريا الجنوبية ب 5 وفيات على مليون ساكن… و أما الجزائر فهي تعد 9 وفيات على مليون و هي كذلك من بين ال10 بلدان الذين سجلوا أقل نسبة وفيات في العالم.

و اظاف احمد الزقرني ان “الطامة الكبرى موجودة في ما يسميه بالكوكبة الكبرى التي رغم ضخامة امكانياتها للوقاية و العلاج فهي الاكثر تضررا، فاسبانيا مثلا تعد 455 وفيات على مليون ساكن، تليها ايطاليا ب 399 وفيات و فرنسا 310 وفيات على مليون و حتى المانيا، فقد سجلت 58 وفيات على مليون ساكن. و لاحظنا في النهاية ان البلدان المتقدمة اقتصاديا هي المتضررة أكثر”.




اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: المحتوى ملكية فكرية خاصة