.
kapitalis .

صحيفة إلكترونية تونسية إخبارية جامعة.

.

بعثة الاتّحاد الأوروبي تُؤكّد على احترام مبدإ تكافُؤ الفُرص بين سعيّد و القروي، و تُصدر بلاغًا في الغرض


أصدرت بعثة الاتحاد الأوروبي لملاحظة الانتخابات بتونس، مساء أمس الخميس 3 أكتوبر 2019،بلاغا صحفيّا،أكّدت فيه على أهمّية احترام مبدأ تكافُؤ الفرص بين المترشّحين للانتخابات الرّئاسيّة (قيس سعيّد و نبيل القروي) وتدعو إلى حملة انتخابيّة شفّافة وخالية من التّوتّر ومن المعلومات المغلُوطة.

و في ما يلي نصّ البلاغ:

تونس، في03 أكتوبر 2019 – بينما تبتدئ الحملة الانتخابيّة للدّور الثّاني من الانتخابات الرّئاسية، تعرب بعثة الاتّحاد الأوروبي لملاحظة الانتخابات بتونس عن أملها أن يتمّ تنظيم هذا الدّور الثاني في ظروف تضمن للشعب التونسي إمكانيّة التّعبير الكامل عن خياره السّيادي.

إنّ بعثة الاتّحاد الأوروبي لملاحظة الانتخابات، ولئن تشدّد على احترامها الكامل لاستقلاليّة السّلطة القضائيّة، فإنّها تعتبر أنّه من المهمّ لو أنّ المترشّح نبيل القروي يتمكّن من القيام بحملته للانتخابات الرّئاسيّة في إطار احترام مبدأ تكافؤ الفرص بينه وبين المترشّح قيس سعيّد، وفقا لما ينصّ عليه القانون التّونسي وطبقا للالتزامات الدّوليّة في المادّة الانتخابيّة.

وتسجّل البعثة أنّه، منذ الدّور الأوّل للانتخابات الرّئاسيّة الذي انعقد في 15 سبتمبر، كانت رئاسة الجمهوريّة والهيئة العليا المستقلّة للانتخابات والهيئة العليا المستقلة للاتصال السمعي البصري (الهايكا) ومؤسّسة التّلفزة التّونسيّة قد عبّرت عن موقفها المؤيد لاتّخاذ إجراءات تمكّن المترشّح نبيل القروي، والذي لا يزال رهن الإيقاف التّحفّظي منذ 23 أوت، من المشاركة في الحملة الانتخابيّة خاصّة على وسائل الإعلام، بما في ذلك المشاركة في المناظرات التّلفزيّة. 

وقد قدّمت كذلك بعثة الاتحاد الأوروبّي لملاحظة الانتخابات، والتي التقت مؤخّرا السيّد قيس سعيّد للحديث حول المسار الانتخابي، مطلبا للسلطات القضائيّة قصد زيارة السيّد نبيل القروي لم يحض بأيّ ردّ إلى حدّ اليوم.

إضافة إلى ذلك، تذكّر بعثة الاتحاد الأوروبّي لملاحظة الانتخابات المترشّحين وفرقهم ومناضليهم بأهمّية القيام بحملة شفّافة تخلو من التّوتّر ومن المعلومات المغلوطة، وذلك على الميدان وفي وسائل الإعلام وعلى شبكات التّواصل الاجتماعي. كما تدعو البعثة وسائل الإعلام لتغطية الحملة بصورة متوازنة ومحايدة كما تدعو إلى الاحترام الكامل للقواعد المتعلّقة بالحملة الانتخابيّة من قبل وسائل الإعلام التي لا تمتلك رخصة بثّ.

من ناحية أخرى، تجدّد البعثة تشجيعها للهيئة العليا المستقلّة للانتخابات على الإعداد لحسن سير الانتخابات الرئاسيّة والتّشريعيّة وتدعوها إلى نشر النّتائج الكترونيّا، مكتب اقتراع بمكتب اقتراع، في أجل ملائم للقيام بالطعون. 





اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: المحتوى ملكية فكرية خاصة