.
kapitalis .

صحيفة إلكترونية تونسية إخبارية جامعة.

.

قيس سعيّد: “عشت مستقلّا وسأبقى مستقلّا وانشاء الله سأوارى الثّرى مستقلّا”


أكّد المترشح للدور الثاني من الانتخابات الرئاسية السابقة لاوانها قيس سعيد في تصريح لاحدى القنوات الاجنبية أنه مستقل ولا ينتمي لاي تيار معين قائلا “عشت مستقلا وسابقى مستقلّا وانشاء الله سأوارى الثّرى مستقلا” على حد قوله.

واضاف سعيد ان القضية الرئيسية في تونس تتمثل في تمكين الشعب من تحقيق ارادته بوسائل قانونية في ظل الدستور وفي ظل تصور جديد.

اما بخصوص التحالفات التي يمكن ان يقوم بها مع بعض الاحزاب او الشخصيات صرح سعيد ان التحالف سيكون حول تبني المشروع وليس حول البقاء في السلطة لان السلطة على حد قوله “لا تعنيني في ذاتها بل تعنيني القضية الوطنية ، قضية شعب، قضية وطن، قضية شباب”

وفي سؤال حول علاقته بالرئاسات الثلاث في صورة فوزه في الدور الثاني اكّد سعيد أن أول مرجع هو الدستور ولكن المرجع ايضا هو اننا في وطن واحد ولابد ان نرتقي بالخطاب ونرتقي بالممارسات عن الانتماءات الى هذه الجهة او تلك فالقضية قضية شعب فاما ان نكون في مستوى المسؤولية التاريخية او لا نكون”

أما فيما يتعلق بكيفية تعامله مع الملفات الحارقة في تونس من بينها الاغتيالات السياسية والجهاز السري لحركة النهضة أكّد سعيد ان جميع القضايا حارقة وتتعلق بالقضايا المنشورة أمام القضاء واعتبر انّ القضاء المستقل خير من ألف دستور.

أمّا بخصوص ارساء المحكمة الدستورية اشار سعيد انه لا يمكن ان تكون هناك محكمة في ظلّ هذه التوازنات لان كل طرف يريد ان يكون له نصيب فيها ويريد ان يهيمن، فالاختيارات التي تمت سابقا خاطئة.




اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: المحتوى ملكية فكرية خاصة