.
kapitalis .

صحيفة إلكترونية تونسية إخبارية جامعة.

.

صابر الرباعي هذه الليلة بمهرجان قرطاج : برنامج غنائي متنوع يتضمن الجديد وأغان من الرصيد


“مهرجان قرطاج مش لعبة. هو مهرجان عريق له ثقله. يمكن لأي فنان أن يغني في مسرح قرطاج، لكن البرمجة في المهرجان والغناء ضمن فعالياته أمر مختلف. من منطلق وعيي بهذا أنا سعيد جدا باختتام الدورة 55.” بهذه الكلمات استهل الفنان صابر الرباعي ندوته الصحفية الثلاثاء 20 أوت 2019 بمدينة الثقافة للحديث عن تفاصيل سهرة اليلة، الخميس 22 أوت في المسرح الروماني بقرطاج.

أضاف صابر الرباعي قائلا: “أنا سعيد بلقاء الجمهور في ليلة أعددت لها الكثير. سيكون البرنامج الغنائي متنوعا يتضمن الجديد وأغان أخرى من رصيدي. ولست ممن يستجيب إلى طلبات الجمهور في حينها وإلا فسيخرج الأمر عن سياقه الجاد. أفضل الجدية في إعداد برنامج دقيق وواضح احتراما للمهرجان ولجمهوره”.

الإستمرارية والعمل المتواصل هي أسرار النجاح

صابر الرباعي الذي يعود إلى مهرجان قرطاج بعد ثلاث سنوات من الغياب، قدم جولة كبيرة في المهرجانات التونسية هذا العام، وهو حريص على الغناء للتونسيين في كل مكان على الرغم من الصعوبات التي يواجهها في البنية التحتية لبعض المسارح التي لا تسمح له بتركيز معدات الصوت. وهو كعادته ملتزم بمبدإ الجدية في استعداده لجميع سهراته. وهذه واحدة من أسباب استمراريته بالقوة نفسها والحضور نفسه منذ خمس وعشرين سنة ويضيف في هذا الباب : “وصفتي في الإستمرارية هي استقراري في حياتي الخاصة والعمل. أنا أعمل بلا كلل. لا أفوت جزئية واحدة”.

ولم ينكر صابر الصعوبات التي يواجهها في إنتاج ألبوم كامل، فالعثور على عدد من الأغاني الجيدة دفعة واحدة يحتاج إلى عدد كبير من الجلسات مع الشعراء والملحنين وإلى عملية اختيار واسعة ودقيقة، وهذا ما جعله يصدر ألبومه الجديد في 2019 بعد مرور خمس سنوات كاملة على إنتاج آخر ألبوم له وأضاف: “كان يمكنني أن أكتفي بإصدار أغان منفردة. ولكن الألبوم فخم وحاجة مهمة لأي فنان باش يعمل ألبوم”، وأسر بأنه بصدد الإعداد لتصوير ثلاثة أغان من ألبومه الجديد بعد تصوير “باي باي” التي نفى أن تكون ردا على أغنية “نوال الزغبي” بعنوان “كده باي” وأضاف “هي صدفة عفوية لا أكثر”.

الفنان لا يستطيع الغناء كامل عمره وعليه أن يختار لحظة الخروج

وعن احتمال تقديمه لفيتيرينغ مع رابور، كشف صابر الرباعي عن إعداده لتجربة مشتركة مع رابور ذو مستوى عال جدا دون أن يوضح المزيد من التفاصيل.

وتعليقا على تصريح سابق لمختار الرصاع مدير مهرجان قرطاج بأن صابر الرباعي هو الفنان التونسي الوحيد القادر “يعبي قرطاج”، قال إنه يحترم كثيرا الرصاع ويحترم في الوقت نفسه جميع زملائه الفنانين وبعضهم نجح “إنو يعبي قرطاج”، لكنه لا يعرف السياق الذي جاء فيه تصريحه.

وفي إشارة خفيفة وذكية قال صابر الرباعي إنه ملتزم بالعمل بمنتهى الجدية والإحترام لجمهوره في السنوات المتبقية من عمره الفني معتبرا أن الفنان لا يستطيع الغناء كامل عمره وعليه أن يحسن اختيار توقيت خروجه قبل أن يهرم صوته.

سيكون الموعد إذن مع الفنان صابر الرباعي هذه الليلة، الخميس 22 أوت، انطلاقا من العاشرة ليلا بالمسرح الروماني بقرطاج.

بلاغ.




اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: المحتوى ملكية فكرية خاصة