.
kapitalis .

صحيفة إلكترونية تونسية إخبارية جامعة.

.

هواوي تمكّن المواهب التونسية في مجال تكنولوجيا المعلومات والاتصال من تربّص في الصين عبر برنامج بذور المستقبل (صور)


مكّنت شركة هواوي 15 طالبا متميّزا في مجال تكنولوجيا المعلومات والاتصال من تكوين في الصين في الفترة الممتدة من 8 إلى 21 من جويلية 2019 في إطار برنامج “بذور المستقبل ” وهو برنامج تدريبي أطلقته هواوي منذ سنة 2014 لدعم المواهب في مجال تكنولوجيا المعلومات والاتصال في تونس. وقد تمّ اختيار المتسابقين بعناية فائقة للقيام بتدريب نظري وعملي تحت إشراف ثلة من المتخصصين الصينيين.

وقام الطلاب التونسيون المشاركون في هذا البرنامج والمنتمون إلى عدّة جامعات بتكوين في مقر شركة هواوي في شنزهن وفي بيكين في الصين حيث تعّرفوا على الاستثمارات التي تقوم بها هواوي في مجال البحث والتطوير وقد شاركتهم  مجموعة من طلبة الهندسة من المغرب وكندا وغانا وإسبانيا.

وأسندت شهادات تكوين في اللّغة الصينية للطلبة وذلك بعد بتكوينهم لمدّة 26 ساعة في  جامعة بيكين للّغات والثقافة وتلقى المشاركون تدريبا تقنيا في مجال الاتصالات في مختبرات ومركز التكوين الخاص بشركة هواوي في شنزهن حيث تمكنوا من الاطلاع على نشاط الشركة وزيارة قاعات العرض الدائمة للتكنولوجيات الجديدة والاختراعات التي تهدف إلى تحقيق ترابط في العالم ولاكتشاف مختلف خدمات شبكات الهواتف الجوالة.

كما تمكّن الطلاب من القيام بتدريب عملي بخصوص الآليات والخدمات الخاصّة بوضع وتطوير محطات تقنيات الجيل الرابع والخامس للانترنات.

ومنذ سنة 2008 أطلقت هواوي برنامج “بذور المستقبل” لدعم المواهب في مجال تكنولوجيا المعلومات والاتصال في العالم ويندرج هذا البرنامج ضمن أنشطة الشركة في مجال المسؤولية الاجتماعية وهو يهدف إلى تمكين الطلبة من اكتساب الخبرات والمعارف في مجال تكنولوجيا المعلومات والاتصالات وتعزيز التفاهم الدولي وتشجيع الرقمنة على المستوى الإقليمي. وقد انضمت تونس إلى قائمة الـ126 بلدا المنخرطين في هذا البرنامج والذي مكّن إلى حد الآن من تكوين 4725 طالبا من حول العالم.

وقال حكيم جمعة من المدرسة التونسية للتقنيات بخصوص مشاركته في هذا البرنامج :”نحن البذور التي ستتطوّر بها تونس وقد قدمت لنا هواوي  فرصة عظيمة لتطوير معارفنا في مجال تكنولوجيا المعلومات والاتصال من خلال رحلة ثقافية وعلمية مميّزة إلى الصين “

ومن جانبها قالت سلمى الخرّاط وهي  طالبة في المدرسة الوطنية لعلوم الإعلامية في منوبة إنّ” بذور المستقبل برنامج فريد من نوعه وأنا ممتنّة جدّا لهواوي لمنحي مثل هذه الفرصة”.

 وقال على الشريف الطالب في المدرسة الوطنية للالكترونيك والاتصالات بصفاقس عن بذور المستقبل إنّه مناسبة للتعرّف على التطور الحاصل في مجال البحث العلمي والابتكارات في مجال الاتصالات والانترنات وانترنات الأشياء والحوسبة السحابية. كما أكّد أهمية الزيارة التي قام بها  الطلبة لمركز العرض الخاص بشركة هواوي والذي مكّن من التعرف على تقنيات الجيل الخامس وآفاقها.

والجدير بالذكر أنّ البرنامج منح كل الطلاب فرصة استثنائية امتدت على مدى أسبوعين   للتعلّم والتعرف على الابتكارات في مجال تكنولوجيا المعلومات والاتصال.

وقد أعرب محمد بن فقيه المسؤول عن هذا البرنامج في هواوي تونس عن سعادته بنجاح برنامج بذور المستقبل للسنة الثالثة على التوالي قائلا : ” تساهم هواوي من سنة إلى أخرى في تكوين طلاب تونسيين في مجال تكنولوجيا المعلومات والاتصال وتمكنهم من تحسين مهاراتهم وقدراتهم في هذا المجال “.




اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: المحتوى ملكية فكرية خاصة