.
kapitalis .

صحيفة إلكترونية تونسية إخبارية جامعة.

.

المنجي الرحوي: لن نسلم الجبهة التي بذل فيها شكري بلعيد دمه لحمة


قال النائب في مجلس نواب الشعب المنجي الرحوي في مداخلة اذاعية على أمواج موزاييك ردا على ما تعرض له من تهجمات من قبل نواب في حزب العمال وخاصة عمار عمروسية بأن استقالة النواب التسعة يؤشر كون الجبهة الشعبية في حد ذاتها باتت مهددة بالتفكك أصلا.

 مضيفا أي تونسي وأي مواطن ذكي يستطيع أن يفهم ويعرف الفارق بين ما يقولونه وما يفعلونه والجميع يعرف مواقفي من تحيا تونس والشاهد والباجي قائد السبسي وكان هذا ردا على اتهامه من قبل عمار عمروسية بكونه كلف بتطويع الجبهة مقابل الحصول على منصب هام.

وتابع قائلا: الأزمة داخل الجبهة ليست جديدة بل هي قديمة وتعود الى 2016 وقد تحدثت حينها اعلاميا وحذرت الناطق الرسمي حمة الهمامي من أن رصيده تآكل ولم يعد قادرا الى هيكلة الجبهة وتنظيمها في حين ان الاستحقاقات تتطلب العمل والنضال وقلت حينها لو تواصل الأمر هكذا فإننا سنتكبد خسارة كبيرة في الانتخابات البلدية وهذا ما حصل فعلا فماذا ننتظر أكثر من هذا فحتى الندوة الوطنية يرفض الناطق الرسمي حمة الهمامي عقدها الا بعد الانتخابات فهل نبقى صامتين ولا نتحرك لإنقاذ الجبهة .

وتابع: الجبهة الشعبية مشروع سايسي وليست ملكي أو ملك حمة أو عمار .وشكري بلعيد “عطى الجبهة دمو” لن نسلمها لحمة ليدمرها.





المنجي الرحوي: لن نسلم الجبهة التي بذل فيها شكري بلعيد دمه لحمة

  1. محمد الرويقي الصخري .....شهر بشير الرويقي

    حمة الهمامي الرجل المناسب في المكان …الغير مناسب
    يمكن لحمة الهمامي ان يكون رئيسا شرفيا اومشتشارا عاما للجبهة ..او اى منصب ارفع واعلي من هدا …ولكن ان يشرف على ادارة وقيادة جبهة من هدا النوع فالتجربة اثبتت انه فشل في اداء هدا الدور ولاسباب كثيرة ومتعددة داتية وموضوعية . وهدا راي جل قواعد مكونات احزاب الجبهة باستثناء حزب العمال .فالحل لمن يؤمنون بالعمل الجبهوي ممكن وبسيط اعادة توزيع المهام داخل الجبهة بانتخاب امين عام جديد ضمن مجلس الامناء او التنسيقيات الجهوية الحالية وتكليف حمة بمهمة شرفية اعلى من موقع ناطق رسمى …فبدلك لا يجوع .. دئب العمال ..ولا يشتكى رعاة الوطد او غيره ..ولا تترك قواعد الجبهة كما الاغنام في زريبة قائد اوحد لا دور لها الا تاثيث اجتماعات القادة ……………………………..محمد الرويقي الصخري شهر بشير الرويقي ….. وطد منفرد …وجبهاوى قبل وبعد وحتى بدون وطد …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: المحتوى ملكية فكرية خاصة