.
kapitalis .

صحيفة إلكترونية تونسية إخبارية جامعة.

.

أول رمضان :هذا ما دعته اليه وزارة الصحة بخصوص استهلاك الحليب الطازج والمصبرات واللحوم الحمراء


أعلنت وزارة الصحّة أنّه في نطاق تنفيذ البرنامج الخصوصي المتعلّق بالمراقبة الصحية للمؤسسات والمحلات ذات الصبغة الغذائية خلال شهر رمضان المعظم، انطلق اليوم الاثنين 6 ماي 2019 الموافق لأوّل يوم من رمضان، 200 فريقا في تأمين المراقبة الصحية للمؤسسات والمحلات ذات الصبغة الغذائية للتصدي لترويج منتوجات يمكن أن تمثّل خطرا على صحة المستهلك.

وستكون هذه المراقبة خلال الفترة الصباحية والمسائية وأوقات الذروة بالإضافة إلى تأمين المراقبة الصحية خلال الفترة الليلية بداية من النصف الثاني من الشهر المعظم. 

ولمعاضدة مجهودات فرق المراقبة الصحية وللوقاية من المخاطر الصحية المرتبطة باستهلاك بعض المواد الغذائية الحساسة تدعو وزارة الصحة العموم إلى إتباع السلوكيات الصحية التالية: 

– ضرورة اقتناء مادة الحليب ومشتقاته من المحلات المفتوحة للعموم والخاضعة للمراقبة وعدم اقتناء هذه المنتوجات من المسالك الموازية والغير مراقبة تجنبا لانتقال عديد الأمراض على غرار مرض السل والحمى المالطية.

– في صورة اقتناء حليب طازج وغير معلب، فإنه يتعيّن تغليته لمدة لا تقل عن 20 دقيقة قبل استهلاكه وذلك لضمان سلامته.

– التثبت عند اقتناء علب المصبرات من التأشير خاصة فيما يتعلق بآجال الصلوحية والامتناع عن شراء العلب التي تظهر عليها علامات الانتفاخ أو الصدأ أو الاعوجاج أو التسرّب. 

– اقتناء اللحوم الحمراء الحاملة للختم الصحي البيطري والمعروضة بالمحلات المعدّة للغرض. 

– تجنب اقتناء أسماك ومنتوجات الصيد البحري من نقاط بيع عشوائية والحرص على اقتنائها من المحلات المفتوحة للعموم والمعروضة في ظروف جيدة (مغطاة بطبقة سميكة من الثلج). 

وستواصل المصالح المختصة بوزارة الصحة تأمين مختلف الأنشطة الموكولة لها في مجال الوقاية من المخاطر الصحية المرتبطة بالمواد الغذائية وتؤكّد على ضرورة إعلام مصالح المراقبة الراجعة بالنظر إلى وزارة الصحة في صورة تسجيل إخلالات من شأنها أن تضر بصحة المستهلك. 




اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: المحتوى ملكية فكرية خاصة