.
kapitalis .

صحيفة إلكترونية تونسية إخبارية جامعة.

.

فساد أم سوء تصرف : جامعة كرة الطائرة في مرمى “الحقائق الأربعة” لحمزة البلومي


حمزة البلومي و فراس الفالح رئيس الجامعة التونسية للكرة الطائرة.

كالعادة، لم يفاجئ الشارع التونسي الرياضي بالتقرير الذي عرض في برنامج الصحفي حمزة البلومي “الحقائق الأربعة” على قناة الحوار التونسي، ليلة أمس، الخميس 21 مارس 2019 ، و الذي تعلق بشبهة إستحواذ بعض من أعضاء الجامعة التونسية للكرة الطائرة على إيرادات تنظيم البطولة العربية للكرة الطائرة التي انتظمت أخيرا بتونس.

بقلم وليد البلطي *

هذه الشبهة بدت من خلال التقرير الذي عرضه أعضاء الجامعة على أنظار وزارة الشباب والرياضة، وهو لا يمت بصلة لواقع المصاريف والمداخيل والأرباح، علما أن التقرير لم يتعرض إلى موارد الإشهار التي دفعتها الشركات الراعية لهاته التظاهرة العربية.

مثل هاته التجاوزات، إن ثيتت طبعا، تدل على ضعف الرقابة التي تمارسها سلطة الإشراف على الجامعات الرياضية، فلئن وجدت تجاوزات زمن منظومة الفساد كما يقال من قبل البعض، فإن ما يحدث اليوم أغرب و أخطر، بحيث تشبه ظاهرة الفساد في المجال الرياضي بالفيروس الذي يأخذ صفة ومظهرا جديدين، يتأقلم مع ترسانة القوانين الموجودة، والهيئات الرقابية المباشرة لأعمال الرقابة، ليجد المخرج المناسب عن طريق أعضاء مكاتب جامعية، إن رأيتهم فستحسبهم من سادة القوم لكن في الحقيقة هم من أحقرهم.

وفي هذا الصدد وعلى إثر الجرأة التي لمسها الراي العام التونسي في التقرير حول شبهة إختلاسات الجامعة، فإنه وجب على السيدة الوزيرة، الدكتورة سنية بالشيخ، أن تضع حدا لنشاط المكتب الجامعي للكرة الطائرة عملا بالفصل 21 من القانون عدد 11 لسنة 1995، مع ضرورة احالة الملف على أنظار النيابة العمومية من أجل جريمة الفصل 96 من المجلة الجزائية، مع التشديد على أن تبقى مصالح الهيئة الوطنية لمكافحة الفساد بعيدة عن الموضوع، حتى لا نسقط في التنظير.

* خبير قانوني.

 




اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: المحتوى ملكية فكرية خاصة