.
kapitalis .

صحيفة إلكترونية تونسية إخبارية جامعة.

.

حزب الوطد متمسك باختيار مرشح الجبهة في الرئاسية من طرف القواعد الجبهوية


في بلاغ ممضى من طرف أمينه العام زياد الأخضر يؤكد حزب الوطنيين الديمقراطيين الموحد تمسكه باعتماد آلية جماهيرية تقضي بتشريك الأوسع الأعم من مناضلي الجبهة الشعبية وأنصارها ومتعاطفيها في إختيار مرشح الجبهة إلى الإنتخابات الرئاسية. و فيما يلي نص البيان…

“على إثر تعطل النقاش حول الاستعدادات التنظيمية والسياسية لعقد الندوة الوطنية للجبهة الشعبية بسبب تباين وجهات النظر صلب المجلس المركزي حول الية الحسم في إختيار مرشح الجبهة للإنتخابات الرئاسية يهم حزب الوطنيين الديمقراطيين الموحد أن يتوجه للرأي العام الجبهوي بما يلي:

1) إن حزب الوطنيين الديمقراطيين الموحد يتمسك باعتماد آلية جماهيرية تقضي بتشريك الأوسع الأعم من مناضلي الجبهة وأنصارها ومتعاطفيها في إختيار مرشح الجبهة رافضا كل التعلات الواهية التي ترفض كل شكل من أشكال الإستشارة الواسعة.

2) يحذر من مغبة إتخاذ أي إجراء فوقي يخرق مبدأ التوافق الذي دأبت عليه الجبهة الشعبية في إتخاذ قراراتها.”

هذا البيان جاء على خلفية الأزمة التي أحدثها ترشيح النائب منجي الرحوي من طرف حزب الوطد لرئاسية 2019 ومعارضة مكونات من الجبهة الشعبية لهذا الترشيح وتمسكها بترشيح الواحد الأحد حمة الحمامي زعيم حزب العمال. الذي يعتبره عدد من الجبهويون فوق الديمقراطية ولا ينافس.

 




اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: المحتوى ملكية فكرية خاصة