.
kapitalis .

صحيفة إلكترونية تونسية إخبارية جامعة.

.

تونس في المرتبة الرابعة عربيًا على مؤشر إرادة التغيير لسنة 2017


بقلم عمار قردود

جاءت تونس ضمن المراتب العشر الآولى على مستوى العالم العربي في تصنيف دولي حول مؤشر الجاهزية للتغيير لسنة 2017،و إحتلت المرتبة الرابعة عربيًا،

بينما جاءت قطر الأولى عربيًا على المؤشر قبل تونس، تلتها السعودية، الأردن،فيما جاء وراء تونس كل من المغرب، لبنان ، مصر و الجزائر.فيما احتلت موريتانيا مرتبة متأخرة في ذات التصنيف بعد ليبيا، اليمن، متبوعة بالسودان، سوريا والصومال.

ويصدر التقرير عن مؤسسة”KPMG” وهي شبكة عالمية لشركات أعضاء مستقلة تقدم خدمات التدقيق والاستشارات ويهدف الى قياد مدى استعداد الدول على مستويات مختلفة للتعاطي مع التغييرات بشكل إيجابي والاستفادة من الفرص.

و شمل نفس التقرير 136 دولة حول العالم، مرتكزًا على 3 عوامل أساسية و هي قدرة المبادرة بمشاريع، قدرة الحكومة وقدرة المجتمع المحلي، مبينًا ان هذه العوامل تحدد مجتمعة إمكانية الدولة في إدارة التغيير.

ويمكن اختصار الألية التي ينتهجها التقرير، بانه استخرج المعلومات الأولية من ردود 1372 خبير في العالم على 26 سؤالاً إحصائيًا، فيما تم دمج هذه الردود مع موسوعة معلومات ثانوية شكلت بالاستناد الى 125 عاملاً ثانويًا، حيث أعطت عملية الدمج هذه نتيجة كل دولة بالنسبة للعوامل الثلاثة. واحتسب التقرير النتائج عن طريق تثقيل المُعطى لكل ركيزة، لتنتج عن ذلك النتيجة الإجمالية للمؤشر والتي تتراوح بين صفر الأدنى وواحد الأعلى في كل دولة.

أما بالنسبة للنتائج، فكانت المراتب العشر الأولى في الجاهزية للتغيير للعام 2017 من نصيب البلدان ذات دخل مُرتفع، ثمانية منها لا تعتبر غنية بالموارد الطبيعية، وستة منها عدد سكانها اقل من 10 ملايين نسمة، بالإضافة الى رومانيا وإيطاليا الدول الأكثر تحسنًا على صعيد المؤشر، فيما كانت السلفادور وكامبوديا الأكثر تراجعًا.

 




اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *