.
kapitalis .

صحيفة إلكترونية تونسية إخبارية جامعة.

.

من أحال حزب التحرير على القضاء العسكري ؟


25 Shares

حزب التحرير

لم تُحل رئاسة الحكومة ملف حزب التحرير على المحكمة العسكرية للتحقيق مثلما روجت له اذاعات ومواقع الكترونية هذا الصباح.

ولكن من قرر تحويل الملف هي النيابة العمومية بتونس بعد أن أذن وزير العدل غازي الجريبي يوم 2 سبتمبر  للوكيل العام لدى محكمة الاستئتاف بالعاصمة بفتح بحث تحقيقي في ما ورد في البيان الذي أصدره حزب التحرير يوم 30 أوت الماضي والذي هدد فيه بقطع الأيدي والرؤوس وذلك طبقا لأحكام الفصا 23 من امجلة الجزائية.
وكان الباجي قائد السبسي رئيس الجمهورية قد أكد في مجلس الأمن القومي يوم 25 أوت الماضي  بضرورة التتبع العدلي لانهاء ملف حزب التحرير الذي يتطاول على الدولة في بياناته وأفعاله.

نشير أن حزب التحرير قد تحصل على تأشيرته من مصالح رئاسة الحكومة في أيام حكومة حمادي الجبالي سنة 2012.

ع.ع.م.




من أحال حزب التحرير على القضاء العسكري ؟

  1. طارق رافع

    الباجي لا يزال يعيش في صباط الظلام ايام كان لا اعلام و لا محاسبة الشعب اليوم يتابع الشقيقة و الرقيقة و محاسبة الباجي على جرائمه في الشعب التونسي و قتله و تعذيبه لليوسفيين و غيرهم من احرار تونس ،هذه الجرائم لا تسقط بالتقادم و لذلك عندما سمع بيان حزب التحرير بمحاسبة المجرمين في دولة الخلافة تهلوس و قال شوفولي حل و يبدو ان قريحة بعض المستشارين دبّرت له فكرة القضاء العسكري بعد ان فشل في تدجين القضاء المدني المعني بالنظر في الاحزاب السياسية

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: المحتوى ملكية فكرية خاصة