.
kapitalis .

صحيفة إلكترونية تونسية إخبارية جامعة.

.

بلال الميساوي يرد على محمد عبو بسبب رفع هذا الأخير قضية ضده و ضد ديوان أف أم


نشر محمد عبو الوزير الأسبق في حكومة إلياس الفخفاخ أمس الثلاثاء 23 نوفمبر 2021 على صفحته الرسمية بالفايسبوك نسخة من شكاية تقدم بها ضد كل من إذاعة الديوان أف أم و بلال الميساوي الكرونيكور في أحد برامجها. و ذلك على خلفية تصريح للميساوي يقول فيه بأن عبو هو “آخر من يتكلم عن الفساد” في إشارة إلى اتصال هاتفي حول حادث السيارة الإدارية الQ5 التي كانت تقودها في فيفري 2020 ابنة وزير النقل النهضاوي آنذاك أنور معروف و طلب منه “بلف الحكاية” بتعلة أن “الوقت توة فمة كورونا و موش لاهين”.

و بما أن بلال الميساوي كان على عين المكان و شاهدا على الحادث و لم يكن يعرف حتى أن المتسببة في الحادث هي بنت الوزير و وقع الاستماع إليه كشاهد، اتصل به سمير الوافي و أعلمه بأن الوزير عبو سيتصل به و فعلا اتصل به هذا الأخير و طلب منه احتواء الموضوع،

وفق رد الكرونيكور (و كان قد علق خلال البرنامج الذي يقدمه نوفل الورتاني على موقف محمد عبو) أصبح الوزير السابق يهاجم الرئيس قيس سعيد بعد أن كان مناصرا له و كان يدعو بقوة لتفعيل الفصل 80 من الدستور وهو “آخر من يتحدّث عن الفساد هو انت لأنك هاتفتني وطلبت مني عدم الشهادة في بنت الوزير النهضاوي السابق أنور معروف”، و أضاف الميساوي بأن عبو قال له: “طفي الضوء”.

هذا و قد بثت الإذاعة مقطعا من تسجيل صوتي لإحدى مداخلات عبو في البرلمان خلال جلسة سماعه حول حادث السيارة الإدارية و قد قال فعلا بأنه كان على علم و لكن ملف الكورونا كان يسيطر بقوة على الوضع و لا يمكن فتح ملف حادث السيارة الQ5.

ويذكر أن محسن الدالي المتحدث باسم المحكمة الابتدائية بتونس كان قد صرح في جويلية 2020 بأن سائق وزير الدولة للنقل المُقَال انور معروف توجهت إليه تهمة شهادة الزور لأنه ادعى بأنه هو الذي كان يسوق السيارة التي ارتكبت الحادثة. و هو ما صرح به أنور معروف أيضا للإعلام مؤكدا ان ابنته كانت فقط بجانب سائق الوزارة.




اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: المحتوى ملكية فكرية خاصة