.
kapitalis .

صحيفة إلكترونية تونسية إخبارية جامعة.

.

القصرين: بعد أن صرح الرئيس بالحقيقة و عملية بيع الأوهام التي قام بها النواب، المشمولون بقانون 38 يحتجون


على اثر تصريحات الرئيس قيس سعيد الصادقة الجمعة 19 نوفمبر الجاري حول الانتداب، المشمولون بالقانون 38 المصادق عليه في اوت 2020 من طرف نواب البرلمان المجمدة أشغاله منذ قرارات 25 جويلية الماضي، يحتجون و يهددون. و التحق البعض منهم في القصرين بمقر الولاية و هم في حالة احباط و يتوعدون، رافعين شعار “الانتداب حقي”.

و كان قد استقبل رئيس الجمهورية قيس سعيّد، اليوم الجمعة 19 نوفمبر 2021 بقصر قرطاج، السيد نصر الدين النصيبي، وزير التشغيل والتكوين المهني.
وتطرّق اللقاء إلى اللقاء الذي جمع رئيس الدولة، ظهر اليوم، بعدد من الشباب المعطل عن العمل ومن أصحاب الشهائد العليا الذين طالت بطالتهم.

وبيّن رئيس الجمهورية أن القانون الصادر في 13 أوت 2020 وُضع في تلك الفترة كأداة للحكم ولاحتواء الغضب وبيع الأحلام وليس للتنفيذ، مشيرا إلى أنه لم يصدر أي أمر ترتيبي لتطبيقه.

وأكّد رئيس الدولة على أنه لا بدّ من انتدابات حقيقية تُمكّن الشباب من خلق الثروة في إطار قانوني مختلف عن الأوهام الكاذبة.




اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: المحتوى ملكية فكرية خاصة