.
kapitalis .

صحيفة إلكترونية تونسية إخبارية جامعة.

.

سامي بن سلامة، عضو سابق في هيئة l’Isie يكشف عن تلاعب النهضة و تدميرها للمسار الديمقراطي (فيديو)


خلال مداخلته السبت 23 أكتوبر 2021 في الندوة الوطنية التي نظمتها الاورومتوسطية للحقوق مع مؤسسة فريدريتش إيبرت تحت عنوان “عشر سنوات بعد انتخابات 2011: الدروس المستفادة”، كشف سامي بن سلامة، عضو سابق في هيئة الانتخابات Isie و رئيس جمعية 10-23 عن كم هائل من المغالطات و الضغوطات و الأوامر من حركة النهضة التي بعد فوزها في الانتخابات آنذاك، كانت مصرة على تدمير المسار الديمقىاطي.

قال سامي بن سلامة أن منذ وصولهم الى السلطة في اشارة للنهضة كان حمادي الجبالي (رئيس الحكومة الاسبق) يقوم بضغوطات على الهيئة و وقعت هرسلتها و غلق بعض مقراتها، من ببنها مقر اصبح تابعا لجمعية الأيمة… ثم في 8 جانفي 2014، حلت الهيئة المطيعة. و وقع التلاعب السياسي في الانتخابات و التحكم بالمال السياسي و حتى البنك المركزي كان يخفي مصادر المال ” هاذم ناس خربوها و أطالب بتدقيق في سجل الناخبين، وحتى مكاتب الاقتراع التي كان عددها 10 آلاف، اصبح عددها 13 الف و لا وجود لأي ملاحظ” باستثناء “مراقبين في العاصمة و المدن الكبرى أين تتواجد التلفزة. “أحنا عنا هيئة خاضعة، موش مستقلة، تتلقى التعليمات من الأحزاب…”، مضيفا انه قد وقع اتهام الهيئة آنذاك بالفساد من طرف الجبالي الى أمير الكرم، يقصد رئيس البلدية.

فيديو




اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: المحتوى ملكية فكرية خاصة