.
kapitalis .

صحيفة إلكترونية تونسية إخبارية جامعة.

.

المؤرخ خالد عبيد حول استقالة 113 قياديا من النهضة: “الحذر، بعضهم أكثر تطرف و دهاء و راديكالية”


على خلفية الاعلان صباح اليوم السبت 25 سبتمبر 2021 عن استقالة 113 قيادي من حركة النهضة و تداول المعلومة بكثافة على صفحات التواصل الإجتماعي، نبه المؤرخ الجامعي خالد عبيد، المختص في التاريخ السياسي المعاصر، عبر تدوينة نشرها على حسابه الخاص بالفايسبوك لعدة اسماء معروفين بتطرفهم الديني.

و يقول خالد عبيد: “على إثر استقالات بالجملة منذ قليل في حركة النهضة، من الضروري التنبيه إلى أن المستقيلين بعضهم إما أكثر تطرفا أو / و أكثر دهاء من الذين يعيبون عليهم الانحراف بالحركة، ولذلك الحذر ولا تغرنكم المظاهر الخداعة…”. و يذكر المؤرخ بمقالاته المنشورة في الصحف و التي قال فيها مؤخرا: “ومن الجليّ، أنّ حركة النهضة تعيش حالة “توحّد” جماعي حاليا أدّت إلى تعاظم شعور “الإنْكار” لديها، وكلّ الذي يحدث داخلها الآن، إنّما هو مزيج من رغبة في الانحناء للعاصفة وخاصّة الرغبة في التموْقع والركوب على “زلزال” 25 جويلية لإنهاء هيمنة “الأب المؤسّس” وبطانته، وإحلال قيادة جديدة ستكون أكثر راديكالية ممّا كانت في نظرنا”.




اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *