.
kapitalis .

صحيفة إلكترونية تونسية إخبارية جامعة.

.

هشام العجبوني القيادي بالتيار الديمقراطي حول أوامر الرئيس بخصوص الدستور: “منعرج خطير… الخطر داهم”


في تعليق له على أوامر رئيس الجمهورية قيس سعيد الصادرة بالرائد الرسمي مساء اليوم الاربعاء 22 سبتمبر 2021، كتب هشام العجبوني النائب عن التيار الديمقراطي ما يلي:

“منعرج أخير

“رسميّا دخلنا مرحلة حكم الفرد الواحد و السّلطة المطلقة، بدون أي سلطة رقابيّة مضادة و بدون أي مقاربة تشاركيّة.

عمليا تم حلّ مجلس نواب الشعب و إرساء نظام رئاسي بدون تحديد أي أفق زمني للإجراءات الإستثنائية.

لا يتمّ تطبيق فصول الدستور التي لا تتلاءم مع الإجراءات الإستثنائية (يعني أن الإجراءات الإستثنائية أعلى من الدستور حسب السيد رئيس الجمهورية).

أخلاقيا، لا يمكن تغيير قواعد اللعبة أثناء اللعب، و رئيس الجمهورية وصل إلى قصر قرطاج بفضل هذا الدستور و أقسم على احترامه.

فبحيث، السلطة المطلقة مفسدة مطلقة، مهما كان حسن نيّة من يمسكها.

الخطر الداهم”.




اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: المحتوى ملكية فكرية خاصة