.
kapitalis .

صحيفة إلكترونية تونسية إخبارية جامعة.

.

“المجلس الأعلى للشباب”، يدعي أنه وراء حراك 25 جويلية و نشطاء من المجتمع المدني يطعنون في مصداقيته (فيديو)


صور متداولة على صفحات التواصل الاجتماعي توثق ندوة صحفية عقدتها مجموعة من المواطنين اليوم السبت 7 جويلية في نزل أفريكا (انظر الفيديو) و حضرت فيها بعض الوسائل الاعلامية، و نؤكدالبعض، تؤكد انها وراء حراك 25 جويلية. و المجتمع الفايسبوكي يندد… و لعدة اعتبارات… بل يدعو النيابة العمومية للتدخل…

و كتب فوزي بن عبد الرحمان وزير الشغل سابقا ما يلي في تدوينة نشرها على حسابه الخاص بالفايسبوك:

  • “ثما مؤشرات ما هيش ماشية في الإتجاه الصحيح..

الشباب اللي يساند في قيس سعيد يعمل ندوة صحفية في نزل أفريكا… شباب مساند لقيس سعيد يقوم باعتصام و نصب خيمة في صفاقس.

هذا الكل مخالف لاجراءات الحجر الصحي و الا انا غالط؟

حزب سياسي ممنوع انو يعمل المؤتمر متاعو؟؟

عادي و الا انا فاهم بالغالط؟ ثما نوعية من الفيروس متاع جماعة الرئيس و أخرى متاع اللي موش معاه و الا كيفاش؟”…

  • و كتب من جهته نبيل حجي النائب المجمد عن التيار ما يلي:

“أخطاونا مالدستور، اللي فمة ما يتقال تقال… في انتظار المفاجآت.

اما بربي اللي يفهم، في السياسة والا في القانون، حتى شوية، والا اللي يفهم في اي حاجة يفسرلي شنوة “المجلس الاعلى للشباب” ؟

حزب ؟ جمعية ؟ منظمة ؟ لجنة شعبية ؟

و شكون كونو ؟ و شكون عندو الحق يكون عضو فيه ؟ و شكون يسيرو ؟ و منين يصرف على اجتماعاتو و نشاطاتو ؟

عندو قانون اساسي ؟ عندو تنظيم داخلي ؟ شنية علاقتو بالشباب ؟ و خاصة خاصة شنوة اهدافو ؟

و علاش أعلى ؟ أعلى من؟ أعلى من مجالس اخرى ؟ والا أعلى مالشباب الكل ؟

وكان ما خانتنيش الذاكرة، موش بن علي عمل مجلس اعلى للشباب بعد مل عمل حوار الشباب ؟ هو بيدو والا حاجة تشبه ؟

يبارك في ترابك يا تونس، قداش تدلل و تجيب…”.

  • و أما مصطفى عبد الكبير، رئيس المرصد التونسي لحقوق الإنسان، فقد قال تساءل عن هوية هذه الفئة بقوله:
    “من انتم
    علم تونس للجميع
    ونهار 25 جويلية هبة شعبية عفوية لا يتزعمها احد
    ريضوا شدوا بلايصكم “.
  • و كتب عزيز بن لخضر القيادي في حركة مشروع تونس ما يلي:

“جماعات سياسوية تستقطب الناس البسطاء أما ذوي العقول النيرة فلا يباعون ولا يشترون.للأسف هم قلة:
ماكلة بعضها ماكلة كبيرة بين مجموعات تكونت حول مفهوم الاستقلالية لترذيل العمل السياسي و رفض لكل السياسين واخراجهم في أبشع صورهم . مع ان سبب تجمعهم هو سياسي هدفه الوصول للسلطة و سبب الاختلاف اليوم سياسي ايضا بامتياز من يمثل و من القائد و من الزعيم و من المهيمن وشكون بيدق شكون
تصحيح المسار لازم يبدا بالناس الى كيفهم خاطر هوما و الخوانجية وجهان لعملة واحدة بالنسبة لى
والله لا تحشم تفووووووووووه عليكم و على كل واحد جاهل فكري معاكم و يزيو من الدنائة من حقك تكون موجود من حقك توصل للسلطة كان ايدك الشعب اما خليك فى طريق واضح مش عن طريق الغش و الكذب و النفاق على الشعب البسيط و محاولة اللعب على عاطفة المواطن
وناس هاذي بالنسبة لى أخطر مما تتوقع
الحذر مطلوب يا شباب ماتكونوش حطب نار لفئة ظالة”….

  • الدكتور و الناشط السياسي سمير عبد المؤمن، دون هو الظخر ما يلي:
    “المجلس الأعلى للشباب يفكروني في لجان حماية الثورة…يحبو يركبو على الحدث”.

هناك من أكد ان هذه الجماعة هي:
“مرتزقة كمال لطيف لا يمثلون الرئيس مثلهم مثل حزب الشعب يريد”.

  • الدكتور ذاكر لهيذب، علق هو الآخر بما يلي:

“التنظيم المجالسي…
الي عندو فوق الخمسة وعشرين سنة راهو ولى كهل والا كهلة ماهوش شباب، يقعد في الدار ويستثنى المراسيم.

الي من المجلس الادنى موش الاعلى كيف كيف يشد الدار
نيڤاتيف.

الي صبح راقد والا في حالة غير طبيعية والا يخدم نهار 25 جويلية نيڤاتيف يروح.

والباقي الكل مرحبا بيهم في المجلس.

فقدت تفاؤلي”…

و ما لاحظناه في ندوة اليوم، تموقع بعض الوجوه على المنصة، زيادة على ان معظم الموجودين فيها، غير شبابي، و من بينها اطراف كانت منذ مدة قد انتقدت الرئيس قيس سعيد أشد نقد و كان ذلك عبر وسائل الاعلام المرئية و المسموعة…




اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: المحتوى ملكية فكرية خاصة