.
kapitalis .

صحيفة إلكترونية تونسية إخبارية جامعة.

.

هشام العجبوني: “المشيشي استقال من إدارة الأزمة الوبائية منذ منحه الثقة في1 سبتمبر 2020”


العجبوني.

علق هشام العجبوني النائب عن التيار الديمقراطي صباح اليوم الاربعاء 21 جويلية الجاري عبر تدوينة نشرها على حسابه الخاص بالفايسبوك، على مجمل أعمال رئيس الحكومة هشام المشيشي منذ منحه ثقة البرلمان في الفاتح من سبتمبر 2020.

و لخص العجبوني مجمل أعمال المشيشي في حزمة من الأسئلة مرفوقة بالاجابة، جاءت كالتالي:

“تعرف ايه عن المنطق؟

من يرأس الحكومة و لديه كل الصلاحيّات؟ : هشام المشيشي.

من يترأس اللجنة الوطنية لمكافحة الكوفيد؟ : هشام المشيشي.

من يترأس الهيئة العليا لتقييم استراتيجية مكافحة الكوفيد؟ : هشام المشيشي.

من قال لنا في شهر ماي انه سيشرف يوميا و بصفة شخصية على إدارة أزمة النقص في الأوكسيجان؟ : هشام المشيشي.

من يشرف على وزارة الداخلية و لم يعطي الأوامر بالتنظيم الأمني للأيام المفتوحة للتلقيح؟ : هشام المشيشي.

من يدعّم هشام المشيشي؟ : حزامها السياسي و أساسا النهضة و قلب تونس و إتلاف الكرامة و حسونة الناصفي.

من يتحمّل مسؤولية فشل إدارة الأزمة الصحيّة؟ : وزير الصحّة فوزي مهدي!

فبحيث، سياسة الإستحمار لم تعد تنطلي على أحد. و الواضح أن هشام المشيشي أراد تقديم وزير الصحة ككبش فداء و بالتالي، التغطية على فشله الذريع و استقالته من إدارة الأزمة الوبائية منذ منحه الثقة في 1 سبتمبر 2020.




اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *