.
kapitalis .

صحيفة إلكترونية تونسية إخبارية جامعة.

.

الاتحاد الشعبي الجمهوري يستنكر “بدعة ديمقراطية الشوارع”


5 Shares

 في بيان أصدره بتونس اليوم الخميس 25 فيفري 2021 ممضى من طرف  عضو مكتبه السياسي وحيد المشري حزب  الاتحاد الشعبي الجمهوري يستغرب “استعاضة بعض الأحزاب ممارسة الديمقراطية في إطار المؤسسات الدستورية إلى ممارستها في الشوارع” في انتقاد واضح لدعوة حب النهضة أنصارها إلى النزول في مسيرة لدعم للحكومة يوم السبت المقبل 27 فيفري 2021. و فيما يلي نص البيان… 

إن الاتحاد الشعبي الجمهوري وإن كان يدعم الحق الدستوري في التظاهر السلمي وهو حق مكفول للجميع، فإنه يعتبر أن المبادرة بالنزول للشوارع والتحريض المبطن عليه في أماكن العبادة لفرض تغيير النظام بضغط الشوارع، أو الدعوة إليه من ممثلي السلطة التنفيذية والتشريعية أو أحزاب في السلطة لفرض إرادتها، أو من قبل أحزاب تريد الاستثمار في معارك أيديولوجية لضرب التجربة الديمقراطية فإن الاتحاد الشعبي الجمهوري يستنكر هذه الدعوات المغرضة ويعتبرها ضربا من العبث وتشريعا للفوضى بما بات يهدد تماسك الدولة ووحدتها.

وإذ يستغرب الاتحاد الشعبي الجمهوري استعاضة بعض الأحزاب ممارسة الديمقراطية في إطار المؤسسات الدستورية إلى ممارستها في “الشوارع ”فإنه يرى في ذلك ضربا لأسس الديمقراطية التي انخرطت فيها بلادنا وتحويلا لمعاركهم السياسيوية من أروقة البرلمان إلى الشوارع بغية استعراض موازين الثقل الشعبي كما نراها إفلاسا سياسيا واستهتارا بمصالح الشعب الذي ائتمنهم عليها.

وعليه فإن الاتحاد الشعبي الجمهوري يحذر الأطراف والأحزاب التي تتنادى للشوارع من العودة إلى سيناريو 2013 الأسود.كما يدعو جميع الأطراف السياسية المتصارعة إلى إيجاد حلول مستعجلة للأزمة الاقتصادية الكارثية خصوصا بعد آخر تخفيض سيادي لتونس إلى B3 وهو ما من شأنه أن يفاقم الأزمة ويعقدها أكثر في قادم الأيام.




اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: المحتوى ملكية فكرية خاصة