.
kapitalis .

صحيفة إلكترونية تونسية إخبارية جامعة.

.

المنستير: تجدد إشعال العجلات المطاطية و غلق الطرقات و دعوات للمواطنين للالتزام بحظر التجول


29 Shares

تشهد مدينة المنستير مساء اليوم الاثنين 18 جانفي 2021 حالة فوضى على مستوى حومة حي رمادي و الحي الثاني و مفترق النافورة.

و وفق مراد بن صالح الكاتب العام للنقابة الجهوية لقوات الأمن الداخلي، في تصريح لشمس أف أم، تجدد اشعال النار في العجلات المطاطية و غلق الطرقات مما اضطر لاستعمال الغاز المسيل للدموع لتفريق شبان خرجوا للنهب و السرقة. و قال بن صالح أن الامن سيطبق القانون بصراحة على كل من لا يلتزم بحظر التجول.

و قد أكدت اليوم الاثنين مساعدة الوكيل العام لمحكمة الاستئناف بالمنستير والناطقة الرسمية باسم دائرة استئناف المنستير روضة بريمة بأن وكالة الجمهورية بالمنستير أذنت الليلة الماضية بالاحتفاظ ب78 شخصا من بينهم 5 أشخاص من أجل جرائم حق عام والبقية لإرتكابهم جرائم وصفتها “بالخطيرة وصلت حتى محاولة القتل العمد نتيجة إلقاء الزجاجات الحارقة على عون أمن مما تسبب له في إصابات بالغة الخطورة”.

وأضافت في تصريح لها لمكتب “وات” بالمنستير “أن التهم الموجهة للموقوفين تتمثل كذلك في الاعتداء المدبر على الجولان وإلقاء المقذوفات والسرقة وخرق حظر الجولان في حالة طوارئ وخرق تدابير الحجر الصحي والإضرار عمدا بملك الغير، وجرائم هضم جانب موظف عمومي أثناء أدائه لوظيفته”.

وأوضحت روضة بريمة أنّ مساعد وكيل الجمهورية المكلف بالاستمرار أكد أن الاحتفاظ طال فئات عمرية مختلفة تتراوح بين 14 سنة و25 سنة وثلثهم من الأطفال الذين تقرر في مرحلة أولى عدم الاحتفاظ بهم واستدعاء أوليائهم وتسليمهم لهم وفق قرار وكيل الجمهورية بالمنستير الذي “شدد على أن الأطفال المحتفظ بهم قد ضبطوا بحالة تلبس في جرائم خطيرة ولم يحضر أولياؤهم وتعذر بذلك اتمام عملية تسليمهم وسيقع تبعا لذلك تقديمهم للعدالة للمحاكمة وفق ما نسب لهم من جرائم وطبق ما تفرضه مجلة حماية الطفل في أسرع الآجال” وفق تأكيده.

وكان وكيل الجمهورية أذن يوم السبت 16 جانفي الجاري بالاحتفاظ بسبعة عشرة شخصا أغلبهم شاركوا في “أحداث الشغب وضبطوا بحالة تلبس وسيقع تقديم للعدالة بعد استكمال الأبحاث الأولية مع مراعاة أجال الاحتفاظ المنصوص عليها بالفصل 85 من مجلة الاجراءات الجزائية” وفق الناطقة الرسمية باسم دائرة استئناف المنستير.




اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: المحتوى ملكية فكرية خاصة