.
kapitalis .

صحيفة إلكترونية تونسية إخبارية جامعة.

.

محمد عمار: محاكمة كل من يمجد و يبرر الارهاب، واجب و غير قابل للنقاش


57 Shares

في تدوينة نشرها مساء الخميس 29 اكتوبر 2020 على صفحته الرسمية بالفايسبوك، يحدد النائب عن التيار الديمقراطي محمد عمار، رئيس الكتلة الديمقراطية موقفه من ظاهرة الارهاب و من كل وراء هذه الظاهرة من قريب أو من بعيد. كما أكد ان الاعتداء على المقدسات مرفوض.

و جاء في تدوينته ما يلي:

“ادانة مطلقة للإرهاب مهما كان مصدره،الاعتداء على المقدسات مرفوض ..لا ذنب للإنسانية من الوحوش الآدمية و محاكمة كل من يمجد و يبرر، واجب وغير قابل للنقاش”.

و يقصد محمد عمار زميله النائب راشد الخياري الذي مجد و برر الإرهاب حين وقع منذ اسبوعين قطع رأس أستاذ تاريخ بضواحي باريس من طرف إرهابي من اصل شيشاني، سنه لم يتجاوز ال18 سنة.

و قيل، و نؤكد على كلمة قيل، أن النيابة العمومية بالقطب القضائي لمكافحة الإرهاب قد فتحت تحقيقا. و على يومنا هذا لا وجود لنتيجة بالمرة و يستغرب مواطنون.

يستغرب مواطنون كذلك عن الصمت الرهيب لرئاسة مجلس الشعب التي لم تندد بما قام به النائب الخياري المقرب جدا من حركة النهضة الاسلامية و الذي يواصل الى حد هذا المساء في الاستفزاز و استقطاب فئة من سلالته… و هذا المساء، تعيش فرنسا على وقع عملية ارهابية قام بها تونسي سنه 21 سنة و زهقت 3 أرواح طعنا و ذبحا امرأة عمرها 60 سنة و أخرى 44 سنة و رجل 55 سنة، تحت سقف كنيسة Notre Dame… بمدينة نيس الفرنسية…




اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: المحتوى ملكية فكرية خاصة