.
kapitalis .

صحيفة إلكترونية تونسية إخبارية جامعة.

.

الرحوي حول تعيين التجمعي الغرياني مستشارا “لشيخ التخريب” الغنوشي: “نرفض اي مصالحة من جهتك”


72 Shares

راج يوم الأحد 25 اكتوبر 2020 أن راشد الغنوشي رئيس البرلمان التونسي و رئيس حركة النهضة الاسلامية قد استجد بالتجمعي محمد الغرياني لتعيينه مستشارا لديه بقبة باردو… ردود الفعل كانت متباينة و لكن أغلبيتها تصب في خانة النقد.

و بقطع النظر عن التعليقات الساخرة للمهتمين بالشأن العام، السياسيون، هم كذلك، لهم ما يقولون في هذا التعيين المشتبه به و فيه.

و وصف منجي الرحوي النائب عن الوطد في تدوينة نشرها في ساعة متاخرة من الليلة الفاصلة بين الأحد و الإثنين 26 اكتوبر الجاري، الغرياني بالرهط و الجمع الرهوط الغير مرحب بهم في مجلس نواب الشعب.

و وجه الرحوي رسالة، أو لنقل تنبيها، لآخر طلعات الاسلاميين الذين كسروا رؤوس الناس بادعائهم بطولات في النضال في عهد التجمع و نظام بن علي و الازلام و بما راج أن راشد الغنوشي بصدد تعيين الغرياني أحد رموز الدكتاتورية، ثم في نداء تونس بعد مغادرته سجن المرناقية ثم في تحيا تونس، مستشارا له بالبرلمان، و قال:

“إلى رهوط الفساد والافساد: أنت شخص غير مرحب به في مجلس نواب الشعب حتى وان أراد شيخ تخريب تونس فرضك على المجلس سيكون مصيرك نفس مصير الذي سبقك…نرفض اي مصالحة جاية من جيهتك وكان كرمت لحيتك كان خيرلك…لن تمر لا أنت ولا سيدك راشد …

انتظرنا…”.




اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: المحتوى ملكية فكرية خاصة