.
kapitalis .

صحيفة إلكترونية تونسية إخبارية جامعة.

.

نقابة أمنية تلوم صحفية: كان الأجدر الاهتمام بعائلة الشهيد بدلا من نقل خبر والد الارهابيين في انتظار الجثث (فيديو)


0 Shares

تلوم النقابة العامة للمصالح المختصة للأمن الوطني احدى الصحفيات التي صدمت الامنيين بتداولها من صفحة الى اخرى لخبر تعسفي أنزلته نقابة أمنية ضد والد الارهابيين.

و كان ذلك على اثر مروره باذاعة خاصة بعد ايام فقط من العملية الإرهابية بمفترق أكودة/قنطاوي سوسة، يوم الأحد 6 سبتمبر الجاري و استشهد فيها وكيل الحرس سامي المرابط و أصيب فيها زميله رامي الإمام بجروح بليغة و هو يرقد حاليا بالمستشفى الجامعي سهلول بقسم الانعاش.

و نشرت النقابة ما يلي في صفحتها الرسمية بالفايسبوك:

قمنا بتنزيل تصريح لوالد الإرهابيين في عملية أكودة صادر عن أحد الإذاعات، و كنا قد تعسفنا ضده لسبب واحد أن هذا الوالد على علم بتغيير سلوك إبنيه لكنه لم يقم بأي إجراء أو تدخل لحمايتهم( وزارة الشؤون الإجتماعية مثلا…حتى نبتعد عن الحل الأمني)

ما راعنا و أن إحدى الصحفيات لم يعجبها هذا التدخل و أصبحت تنقل مقالنا من صفحة إلى أخرى في عملية قد تكون مقصودة لتبييض الإرهاب و الإرهابين.

أولا من أخلاقيات العمل الصحفي الشريف عدم التطرق لمثل هذه المواضيع (لن يكون سبقا صحفيا بقدر ما يكون تجاوز و تبييض للعملية الإرهابية).

ثانيا كان من الأجدر متابعة الوضعية الإجتماعية لعائلة الشهيد عون الحرس الوطني و بقية عائلات الشهداء لكي يعلم الجميع الحالة التي أصبحت عليها عائلاتهم بدلا من نقل خبر عن والد إرهابيين ينتظر تسلم الجثث.

أهذه العدالة بحق السماء؟؟

هل أصبح للإرهاب أبواق تدافع عنه بحجة نقل الأخبار و حرية الصحافة…

نتمنى أن لا يكون حقد دفين على المؤسسة الأمنية و قد تم إختيار الموضوع الخاطئ للتشفي منا.

بطبيعة الحال حرية الصحافة محفوظة بعد الثورة.. هذا أمر لا جدال فيه”.

 



موضوعات متشابهه

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: المحتوى ملكية فكرية خاصة