.
kapitalis .

صحيفة إلكترونية تونسية إخبارية جامعة.

.

على اثر حملة اللوم حول تجاهل السياسيين للمناضل الوطني أحمد بن صالح، الطبوبي و المشيشي و الغنوشي يعودونه بالمستشفى


19 Shares

و أول من قام بزيارة أحمد بن صالح الأمين العام للإتحاد التونسي للشغل الأسبق الذي تولى مهامه مباشرة بعد اغتيال الشهيد فرحات حشاد، نور الدين الطبوبي الأمين العام الحالي للاتحاد الذي تحول صباح اليوم الإثنين 14 سبتمبر 2020 الى المستشفى العسكري بتونس.

و تحول رئيس الحكومة هشام المشيشي الذي كان مرفوقا بمحمد الطرابلسي وزير الشؤون الاجتماعية، مساء اليوم الى المستشفى العسكري حيث زار المناضل الوطني وتمنى له الشفاء.

كما قام راشد الغنوشي رئيس البرلمان و رئيس النهضة الاسلامية من بعد، بعيادة المريض أحمد بن صالح. و كان قد تقرب هذا الأخير و هو في المنفى للمرحوم محمد مزالي الوزير الاول الأسبق في المنفى كذلك بفرنسا و لراشد الغنوشي في منفاه ببريطانيا.

هذا و قد انطلقت حملة على صفحات التواصل الاجتماعي تستكر تجاهل السياسيين للمناضل أحمد بن صالح ابن المكنين الذي تقلد عدة حقائب وزارية في الستينات في عهد بورقيبة الذي انقلب عليه على اثر فشله في تجربة التعاضد و غضب الشعب و قام بسجنه الذي هرب منه الى الجزائر و منها الى أوروبا ليعود الى تونس في عهد بن علي.




اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: المحتوى ملكية فكرية خاصة