.
kapitalis .

صحيفة إلكترونية تونسية إخبارية جامعة.

.

يوم غضب بساحة الشهداء بالمنستير: الأمنيون يستنكرون السكوت عن مبيضي الارهاب و المتمعشين منه


0 Shares

تحت إشراف النقابة الوطنية للأمن الداخلي، أعلنت النقابة الجهوية للأمن الداخلي بالمنستير (على اثر استشهاد الأحد 6 سبتمبر 2020 وكيل الحرس سامي المرابط اصيل المكنين و إصابة زميله رامي الإمام ابن نفس المدينة في عملية ارهابية تبنتها كتيبة داعش)، في بيان لها صادر يوم أمس الاربعاء 9 سبتمبر أنه تقر يوم الاثنين المقبل الموافق ل 14 سبتمبر يوم غضب. و ستنظم وقفة استنكار في ساحة الشهداء من أمام مقر إقليم الأمن بالمنستير بداية من الساعة العاشرة صباحا.

و ذلك لعدة أسباب منها عدم وجود سياسة واضحة للقطع مع هذه الآفة (خاصة تحت قبة البرلمان اين هناك نواب يرفضون المصادقة على قانون يحمي الامنيين)، التي تنخر البلاد، و صمت الحقوقيين و في المقابل يتفشي خطاب التطرف أمام الجميع مع سلب الامنيين من أبسط الحقوق.




اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: المحتوى ملكية فكرية خاصة