.
kapitalis .

صحيفة إلكترونية تونسية إخبارية جامعة.

.

سامسونغ : خطوات جديدة في مسيرة التجديد والتقدم بفضل التجربة الافتراضية «Life Unstoppable»


0 Shares

أعلنت سامسونغ للالكترونيات اليوم عن آخر ابتكاراتها في مجال الهواتف الذكية والمنتوجات المتصلة والتلفزيزنات والمعالم والاجهزة السمعية والتجهيزات الالكترونية مع تجربة افتراضية « Life Unstoppable » وذلك من أجل الكشف عن كيفية تطور سلسلة منتوجات 2020 ودورها في تحسين الحياة اليوم في عصر الاتصال والارتباط الرقمي. الكشف عن آخر المنتوجات الذكية المتصلة من أجل حياة أفضل…

وقد مثل العالم الافتراضي « Life Unstoppable » مرحلة متقدمة في مجال التجديد واصبح أحد أهم الوسائل التي بفضلها تواصل سامسونغ تجاوز الحدود التي يمكن للتكنولوجيا بلوغها. وقد أعطى هذا العالم الافتراضي الحياة لاستحداثات وجديد سامسونغ والتي ترتكز أساسا على الجانب الانساني.

وخلال هذا العام، أصبحت العلاقة بين المستهلكين والتكنولوجيا اكثر ارتباطا باعتبار الرغبة في الارتباط اكثر ما يمكن بالعالم الخارجي. وقد تحدت تكنولوجيا سامسونغ كل الحدود والضوابط المعهودة بجمعها بين كل مستلزمات الحياة والعمل والترفيه مع منتوجات قادرة على الارتباط فيما بينها بشكل متجانس من أجل تجربة أكثر ذكاء.

وتقدم العلامة اليوم آخر ابتكاراتها الجريئة والثورية وخاصة منها:
• الكشف عالميا عن آخر منتوجها lifestyle، The Premiere وهو عبارة عن جهاز ذكي لعرض الاشرطة والالعاب والبرامج الترفيهية داحل المنزل على اعلى مستوى.
• ملقن الالعاب Odyssey G55
• اضافات جديدة للمنتوجات العديدة والموسعة لغالاكسي مع Tab A7, Galaxy Fit2, A42 5G ، Galaxy Z Fold2
• الشاحن عن بعد Trio للاستجابة لتطورات ومتطلبات الحياة العصرية.
• الثلاجة ا ClassicRefrigerator RB7300T المجهزة بتكنولوجيا SpaceMax™ وسلسلة الثلاجات المشخصة Bespokerefrigerator التي شهدت أطلاقتها الأولى في الدول الأوروبية.
• غسالات WW9800T ومجففات الملابس DV8000T المرتبطة رقميا والمتوفرة على ذكاء اصطناعي.

وفي هذا الإطار صرح Benjamin Braun مدير التسويق لدى سامسونغ أوروبا قائلا:” لقد قادتنا السنة الجارية الى إحداث تقييم شامل وكامل لعلاقتنا مع التكنولوجيا بشكل لم يتخيله أي كان”. وأضاف:” لدى سامسونغ لا نقتصر بالمرة على القبول بالتغييرات ولكن نعمل ونجتهد من أجل الإبقاء على تقدمنا الكبير بالتفكير في المستقبل وفي التجديد والتحديث. نجتهد بشكل كبير من أجل خلق تكنولوجيا جريئة وثورية وهي الطريقة الأمثل للإعلان عن خطنا المعتمد في سنة 2020 والمرتكز على التجربة الافتراضية التي من شأنها أن تغير المعطيات الموجودة. واليوم نكشف عن القليل مما ستوفره لكم سامسونغ من منتوجات التي ستؤثث حياتنا الحتمية”.

درجة اعلى في مجال الترفيه في الداخل والخارج

يقضي المستهلك اليوم اغلب ساعات يومه في المنزل ويمضي وقته في البحث عن منتوجات تمنحه افضل التجارب الممكنة. وتوفر له سامسونغ خذا الخيار بفضل استحداثاتها وجديدها الذي يمكنه من البقاء على ارتباط بالعالم الخارجي.

وبفضل جهاز العرض الجديد The Premiere تضمن سامسونغ تجربة سينمائية رائقة دون الحاجة الى الخروج من المنزل. جهاز عرض ليزر 4K بإسقاط قصير جدًا كواحد من منتجات Lifestyle. يستخدم الجهاز الجديد تقنية محدثة والعديد من الأجهزة التي من شأنها توفير وضوح الصورة والوصول إلى بعض الميزات نفسها المستخدمة بانتظام مع أجهزة التلفزيون الحديثة.

The Premiereالجديد من سامسونغ هو “جهاز عرض ليزر بإسقاط قصير جدًا” مصمم للعرض في نطاق يتراوح بين 0-4 أقدام وتقديم صورته بدقة 4K. من المتوقع أن يوفر Premiere تجربة سينمائية لا تُنسى باعتبارها العنصر الرئيسي في مجموعة منتجات Lifestyle جهاز العرض متوفر في نموذجين – LSP9T و LSP7T يعرض LSP9T 130 بوصة واسعة و LSP7T 120 بوصة.

يأتي جهاز العرض LSP9T الذي يعمل بالليزر كرائد في التكنولوجيا المتطورة ، ليصبح أول جهاز معتمد في تقنية عرض جديدة.

يغير تنسيق النطاق الديناميكي العالي HDR10 + طريقة عرض الإضاءة. عند مشاهدة فيلم، قد يؤدي تعيين القيم على السطوع إلى ظهور بعض المشاهد بشكل جيد ، في حين أن البعض الآخر مظلمة للغاية بحيث لا يمكن تجربتها بشكل صحيح. ما يفعله HDR10 + هو تمكين التباين في الإضاءة بحيث تظهر المشاهد الساطعة على النحو المنشود وتخلق المشاهد المظلمة تجربة غامرة للمشاهد. يعد جهاز العرض الليزري الثلاثي هذا أول جهاز في العالم يتم اعتماده في تنسيق HDR هذا ، وقد تم تصنيفه لدعم 2800 لومن ANSI. يأتي العرض الأول مع “Filmmaker Mode” أيضًا ، والذي سيساعد على ما يبدو في تقديم فيلم بالطريقة التي أرادها المخرج.

يعمل جهاز العرض على منصة التلفزيون الذكية من سامسونغ ، مما يعني أنه يمكن للمشاهدين في المنزل بث مقاطع الفيديو من شركاء Samsung ، والاستمتاع أيضًا بدعم انعكاس الشاشة. فيما يتعلق بالصوت ، فإنه يحزم مكبرات الصوت المدمجة ويستخدم أيضًا اتجاه الصوت Acoustic Beam كعنصر من مكونات إعداد الصوت المحيطي.

صرحت شركة Samsung أن أجهزة العرض Premiere ستبدأ في الظهور في وقت لاحق من هذا العام في ألمانيا، بريطانيا، فرنسا، سويسرا، النمسا، هولاندا، بلجيكا، ايطاليا، اسبانيا…

كما قدمت سامسونغ كذلك التطور الذي قدمته العلامة في مجال الترفيه في الهواء الطلق مع منتوج The Terrace أول شاشة تنتجها أول تلفزيون مخصص للاستخدام في الهواء الطلق بدقة QLED 4Kمع مكبرات صوت متوافقة من الطراز ذاته. ويعتبر هذا الجهاز، أحد أحدث التلفزيونات الذكية من سامسونغ، والمصمم على نحو مخصص لمنح المستخدمين تجربة مشاهدة تلفزيون استثنائية في الأماكن المفتوحة. تم إطلاق الجهاز الجديد المخصص للأفراد في الولايات المتحدة وكندا ، ليتم إطلاقه في كل من ألمانيا وأستراليا ونيوزيلندا ومناطق أخرى من العالم في وقت لاحق هذا العام. كما سيتم إطلاق نموذج مخصص للمؤسسات خلال فصل الصيف.

يتوفر تلفاز The Terraceبأحجام مختلفة55 و 65 و 75 بوصة، ويتناسب على نحو مثالي مع أي بيئة خارجية، مع توفير تقنية شاشة QLED 4K الرائدة على مستوى القطاع، بالإضافة إلى مزايا أجهزة التلفاز الذكية من سامسونغ. وتعزيزاً لتجربة المشاهدة الخارجية في جميع الأحوال، تم تصميم شاشة التلفاز المبتكر لمقاومة عوامل الطقس كالماء والغبار بتصنيف IP55، كما يتميز التلفزيون بالقدرة على تثبيته في الأماكن الخارجية عبر مجموعة متنوعة من الإعدادات. وتعليقاً على الإطلاق، قال جونجه هان، رئيس وحدة شاشات العرض المرئية في سامسونغ للإلكترونيات: «تشهد أنماط الحياة الجديدة تغييرات دراماتيكية وتطورات متسارعة تفوق التوقعات على نحو غير مسبوق. يتجه المستخدمون حالياً للاعتماد على الشاشات الكبيرة للعمل عن بُعد، وإجراء التمارين الرياضية عبر الانترنت، والتواصل مع أحبائهم، وممارسة العديد من الأنشطة الأخرى. وبناء على ذلك، كان لا بد من العمل على تطوير الشاشات بما يتماشى مع هذه التغييرات في نمط الحياة. يوفر جهاز تلفازThe Terrace ، تجربة غرفة المعيشة المتصلة في الهواء الطلق، بتصاميم هندسية رائدة وتجارب ترفيهية من المستوى التالي مع سامسونغ.”

أفضل تجربة ترفيهية في الهواء الطلق بجودة فائقة :

يقدم تلفاز The Terraceشاشة فائقة الوضوح والدقة لتعزيز الرؤية بغض النظر عن الظروف المناخية، مع مستوى سطوع 2000 شمعة في المتر المربع، لتوفير تجربة مرئية ممتعة بجودة صورة تحاكي المشاهد الحقيقة، حتى في وضح النهار. وتعتبر شاشة QLED 4K مثالية لعشاق الرياضة: مع معدل حركة مرتفع ، يوفر صور واضحة ونابضة بالحياة ومثالية للمحتوى الذي يشتمل على حركات سريعة ومتتالية. بالإضافة إلى ذلك، تم تغليف الشاشة بتقنية مقاومة للانعكاس والمتكيفة مع الصورة، والتي تعمل على تحسين جودة المحتوى عبر تحليل البيئة المحيطة لتخفيف التوهج. ويعزز معيار مقاومة الماء والغبار (IP55) قدرة تلفازThe Terrace ، على توفير تجربة مشاهدة فائقة في مختلف البيئات الخارجية، كما يتميز بتصميمه المتين والرقيق بقياس 59.8 ملم فقط، ما يجعله جهازاً أنيقاً يتناسب مع جميع الديكورات.

تجربة ألعاب ممتعة للبقاء في قلب الحدث

تشهد صناعة العاب الفيديو تطورا كبيرا في المدة الاخيرة كما أصبحت الالعاب الفضاء الامثل للتسلية وتبادل اللعب. لذلك وفرت سامسونغ تجربة ألعاب متكاملة سواء عبر وسائل الاتصال المحمولة من خلال الغالاكسي نوت 20 الجديدة او في المنزل مع تلفزيونات QLED وشاشات المنحنية Odyssey.

وكانت سامسونغ قد كشفت الستار عن هذه الشاشة الجديدة خلال فعاليات معرض الإلكترونيات الاستهلاكية 2020، جنباُ إلى جانب شاشة الألعاب G7 التي تم إطلاقها مؤخراً وكذلك G5، وتتميز الشاشة الجديدة بتصميمها على نحو مختلف للارتقاء بتجارب الألعاب إلى المستوى التالي، عبر الجمع بين العناصر الرئيسية للعب: مستوى عالٍ من الانحناء، تفاعل غامر وجودة صورة مثالية.

وحصل أداء شاشات الألعاب الجديدة على اعتماد من قبل مؤسسةTÜV Rheinland ، وهي إحدى المنظمات الدولية الرائدة في مجال منح شهادات الاعتماد التي منحت شاشة الألعاب الجديدة ذات الانحناء 1000 راديان وعالية الأداء من سامسونج شهادة “شاشة مريحة للعين”. وتعتبرOdyssey G9 أول شاشة ألعاب على مستوى القطاع معتمدة لدعم المحتوى بدقة HRD10 + ، ما يمكنها من توفير الألعاب والمحتوى بجودة رائعة عبر الجمع بين تقنية العرض النقطي Quantum dot ولوحةHDR1000 .

إضافة إلى ذلك، حصل التصميم المبتكر لشاشة Odyssey G9 على جوائز الابتكار CES 2020 في فئة جهاز الكمبيوتر وملحقاته.

تتميز شاشة G9 بأحدث ابتكارات شاشات العرض من سامسونغ التي تركز على احتياجات اللاعبين من السرعة والاستجابة والحد الأدنى من عوامل التشويش لتزويدهم بأفضل تجربة ألعاب ممكنة. وتعد شاشة الألعاب G9 قياس 49 بوصة أول شاشة عرض عالية الدقة (DQHD ، دقة 5120 × 1440) في العالم والتي توفر معدل انحناء 1000 راديان عميق وغامر. كما تتميز الشاشة بالعديد من المزايا المبتكرة كمعدل تحديث سريع يبلغ 240 هرتز، ووقت استجابة يبلغ 1 مللي ثانية، وجودة صورة QLED فائقة الدقة والنقاء بدقة QHD المزدوجة. وتدعم أحدث شاشات الألعاب من سامسونج معايير NVIDIA G-SYNC® Compatibility ** و Adaptive Syncعلى منفذ العرض DP1.4 لتجربة لعب غامرة من المستوى التالي معززة بالحركة الديناميكية والسلسة.

بالإضافة إلى ذلك، تتميز شاشة G9 بتصميم مبتكر يستشرف المستقبل مع مظهر خارجي لامع وإضاءة أساسية متلألئة، والتي تتضمن 52 لوناً وخمسة خيارات لتأثير الإضاءة خلف الشاشة. وتعزز تأثيرات التصميم والإضاءة تميز الشاشة وجعلها مثالية لجميع إعدادات الألعاب.

منظومة غالاكسي في قلب التجارب الاتصالية

تأكد أن هذا العام كان الأكثر تعبيرا عن الثقة من قبل الحرفاء فيما يتعلق بالتكنولوجيات المحمولة . فقد سهلت حياتهم اليومية بعد أن مكنتهم من البقاء بحالة ربط وارتباط ومواصلة اعمالهم وكذلك الحفاظ على نشاطهم الرياضي. وكانت انظمة سامسونغ رائدة في هذا المجال وساعدت في الاستفادة اكثر ما يمكن من كل جهاز وكل لحظة حياة.

من ذلك جهاز Galaxy Tab A7 المزود بأربعة سماعات من AKG تدعم تقنية Dolby Atmos، ويتم عرض مقاطع الفيديو والألعاب على شاشة TFT قياس 10.4 بوصة وبدقة وضوح 2000 × 1200 بيكسل.

وينبض بداخل الحاسوب اللوحى المعالج كوالكوم Snapdragon 662 مع ذاكرة وصول عشوائى سعة 3 جيجابايت، وذاكرة داخلية سعة 32 جيجابايت يمكن توسيعها إلى 1 تيرابايت باستخدام بطاقة microSD.

ويشتمل الجهاز على كاميرا أمامية بدقة 5 ميجابيكسل مع خاصية التعرف على الوجه، مع كاميرا رئيسية في الخلف بدقة 8 ميجابيكسل.

ومن المقرر طرح الجهاز Galaxy Tab A7 الجديد خلال الشهر الجارى باللون الرمادى أو الفضى أو الذهبى.

وكشفت سامسونغ كذلك عن سوارة Galaxy Fit2 الذكية بشاشة AMOLED بحجم 1.1 إنش، وزجاج منحني 3D، كما تضم مستشعر لرصد ضربات القلب، وبطارية بقدرة 159 mAh.

كما تتوفر السوارة الذكية باثنان من الألوان هما الأسود والقرمزي، وتؤكد سامسونغ على قدرة السوارة الذكية على الإستمرار بعمر شحن يتراوح بين 15 إلى 21 يوم وفقاً لأسلوب الإستخدام.

كذلك أعلنت سامسونغ عن اصدارها لجهاز الهاتف Galaxy A42 5G من الجيل الخامس 5G. الذي يتوفر على أربع كاميرات خلفية مع شاشة Super AMOLED مقاس 6.6 بوصة.

يقدم الهاتف شاشة LCD بحجم 6.5 بوصة بدقة 1600 × 720 بكسل. كما يوفر ذاكرة وصول عشوائي (رام) بحجم 6 جيجابايت أو 8 جيغابايت وسعة تخزين داخلية 64 جيجابايت أو 128 جيغابايت.

على الرغم من أنها منخفضة المستوى، إلا أن سعة بطاريتها 5000 مللي أمبير ، مع دعم تقنية الشحن السريع بقوة 18 وات.

وعلى ظهر الهاتف ثلاث كاميرات؛ الدقة الرئيسية 13 ميجابكسل بفتحة عدسة f / 2.2، أما الدقة الثانية والثالثة فهي 2 ميغابكسل بفتحة عدسة f / 2.4 لكل منهما، والكاميرا الأمامية تأتي بدقة 8 ميغابكسل بفتحة عدسة f / 2.0.

أجهزة كهربائية ترافق المستعملين نحو تمط حياة ارقى واكثر دواما

سيكون جهاز الثلاجة Bespoke في عدد من الاسواق الاوروبية بداية من شهر اكتوبر المقبل . ويمكن ان يكون هذا الجهاز متغيرا حسب الأذواق حيث يمكن تغيير خاصياته المعدنية ولونه وواجهته. وبالتاي يمكن هذا الاستحداث خاصة ربات البيوت من تغيير ديكور مطبخهن حسب الذوق وحسب الوقت.

وفي الوقت الذي اصبح فيه المستهلكين لا يترددون كثيرا على المغازات ويفضلون اقتناء حاجياتهم بكميات كبيرة ويخزنونها في الثلاجات فان الحاجة اصبحت ملحة لوجود ثلاجات تفي بالحاجة وهو ما وفرته سامسونغ عبر سلسلة ثلاجات réfrigérateurs combinés RB7300T التي توفر قدرة هائلة على التخزين تصل الى 385 لتر لفضل تكنولوجيا SpaceMax™. وتساعد قدرته الطاقية المستهلكين على الاحتفاظ بجهازهم لاطول وقت ممكن حيث ان توفر محركه على تكنولوجيا Digital Inverter يساعد على عمل الجهاز حسب ما يتوفره داخله وهو ما يمكن من الاقتصاد في استهلاك الطاقة لحد 50 %. كما ان نوعية ثلاجة RB7300T فرضت نفسها كأحد اكثر الثلاجات دون ضجيج بـ 35dB فقط.

كما أطلقت سامسونغ جيل جديد من اجهزة غسل وتجفيف الملابس منها WW9800T وDV8000T الاكثر اقتصادا للماء والطاقة والاكثر ذكاء وقدرة وسهولة استعمال. كما كشفت سامسونغ عن الة الغسيل IA المتوفرة على استحداثات ذكية توفر الاقتصاد في الطاقة والماء وصابون الغسيل بفضل تكنولوجيا EcoBubble™ وتكنولوجيا QuickDrive™. وتمكن هذه النوعية من الالات اقتصاد في زمن الغسل لحد 50% وفي الاستهلاك الطاقة لحد 20%.

يمكن الاطلاع على التجهيزات الجديدة لسامسونغ والتي من شأنها أن تغير حياتك على الرابط التالي.
لمزيد من المعلومات حول جديد سامسونغ سنة 2020 يمكن الدخول الى الموقع التالي.

تجربة «Life Unstoppable»

لقد تم تشييد العالم الافتراضي Life Unstoppable صلب منظومة الالعاب Unreal d’Epic Games في تجربة فريدة من نوعها.

مجموعة منظومة سامسونغ عرضت خلا تجربة ممتعة نقلت الضيوف داخل منزل افتراضي لسامسونغ مع وجود متحدثين رئيسيين وضيوف شرف من بينهم العداءة البريطانية الشهيرة Dina Asher-Smith، نائب رئيس منتوجات Spotify ، Sten Garmark، مسؤول اشتراكات DAZN، Ben King اللاعب المحترف للرياضات الالكترونية ولاعب سامسونغ مورننغ ستار Stass “StenBosse” Skopin. وقد مكنت التجربة الجميع من التفاعل مع اكثر من 25 منتوج في مجالات الهواتف الجوالة ، اجهزة التلفزيون، الاجهزة السمعية والاجهزة المنزلية.

كما تضمنت التجربة عديد المفاجأت منها ضرورة عثور الحاضرين على 5 أشرطة من الصور المتحركة مخفية داخل منزل سامسونغ الافتراضي، واذا ما نجحوا في العثور عليها فان العالم الافتراضي ومكبرات الصوت تتحول تحت انظار المشاهدين الى تجربة صور متحركة لابطال معروفين في المجال.

حول سامسونغ

تقوم ” Samsung ” بإبهار العالم وإلهامه وتشكل مستقبله بالأفكار والتقنيات التحويلية. وتقوم الشركة أيضا بإعادة تعريف عالم التليفزيونات والهواتف الذكية والأجهزة المحمولة واللوحات الرقمية والأجهزة الرقمية وأنظمة الشبكات والذاكرة وأنظمة ” LSI ” وحلول LED .

وللحصول على كافة المستجدات وآخر الأخبار يرجى زيارة قاعة الإعلام على الموقع التالي.



موضوعات متشابهه

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: المحتوى ملكية فكرية خاصة