.
kapitalis .

صحيفة إلكترونية تونسية إخبارية جامعة.

.

تحيا تونس يعلق عضويته من لجنة التحقيق البرلمانية في شبهة تضارب مصالح الفخفاخ، بسبب قلب تونس


142 Shares

أعلن رئيس كتلة تحيا تونس مصطفى بن أحمد تعليق نواب كتلته عضويتهم في لجنة التحقيق في شبهات تضارب المصالح المتعلّقة برئيس الحكومة إلياس الفخفاخ، احتجاجا على ما اعتبره سوء تسيير للجنة.

شهد أول اجتماع لجنة التحقيق البرلمانية في شبهة تضارب الفخفاخ، المنعقد اليوم، الثلاثاء 7 جويلية 2020، حالة من التوتر، تقرر على إثرها تعليق نواب كتلة تحيا تونس لعضويتهم.

و كان عياض اللومي النائب عن قلب تونس و رئيس هذه اللجنة قد أشار أن نوابا طالبوا بتنحية رئيس الحكومة إلياس الفخفاخ و تفويضه لصلاحياته الى جهة أخرى الى حين انتهاء التحقيقات في شبهة تضارب المصالح.

و على إثر هذه التصريحات اللامسؤولة، وفق مصطفى بن أحمد، رئيس كتلة تحيا تونس، تراشق النواب التهم وأصبحت اللجنة فرصة لتصفية الحسابات السياسية و نعت بعضهم لبعض بالعصابات خاصة ببن عياض اللومي ومحمد عمار العضو النائب عن الكتلة الديمقراطية.

من جهته، أكّد النائب تحيا تونس وليد جلاد أن اللجنة أصبحت فرصة لتصفية الحسابات السياسية والمناكفات. وهي لا تختلف في ذلك عن كل أعمال مجلس نواب الشعب حيث تتحول الإجتماعات والجلسات إلى خصومات و فوضى وتبادل التهم و أحيانا حتى السباب بين النواب.




اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: المحتوى ملكية فكرية خاصة