.
kapitalis .

صحيفة إلكترونية تونسية إخبارية جامعة.

.

الجديد في حادثة اختطاف الرضيع يوسف الحامل للسوار رقم 105من مستشفى وسيلة بورقيبة بالعاصمة


0 Shares

تم تحديد هوية المرأة التي غادرت مستشفى وسيلة بورقيبة أمس الاربعاء 1 جويلية 2020 على الساعة ال14:50 مصطحبة رضيعا ولد يوم الاثنين 29 جوان الفارط.

و قد تعهدت الإدارة الفرعية للبحث في القضايا الإجرامية بالقرجاني و بمقتضى إذن قضائي بالبحث في ملابسات اختطاف الابن الأول لأسماء الورغمي و تم تحديد هوية المرأة و الأبحاث جارية لايقافها.

و يذكر أن اختطاف الرضيع حدث عندما طلب من الأم مصاحبة الطاقم الطبي لقياس صفائح الدم قبل قليل من مغادرتها المستشفى و ما ان تم الفحص عادت الأم الى الغرفة التي فيها رضيعها الا انها صدمت باختفائه.

و قالت الأم أنها اشتبهت في امرأة كانت متواجدة في غرفة الحوامل و الأمهات لرضع، حديثي الولادة، و تجاذبت معها الحديث لتعلم في أي غرفة موجود الرضيع و اسمه، و هو موثق بسوار في يده مع العديد من المعطيات.




اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: المحتوى ملكية فكرية خاصة