.
kapitalis .

صحيفة إلكترونية تونسية إخبارية جامعة.

.

علاء الشابي للذين شككوا في مرضه: “الي راو تصاوري في المطعم، تمناو ايراوني شعري طايح و باش انموت! “


ظهر علاء الشابي مباشرة من باريس في برنامج “ديما لاباس” السبت 27 جوان مع نوفل الورتاني ليتحدث على مرضه. و ليرد خاصة على كل من قال انه يتجول في المطاعم و المقاهي و خير دليل: صوره على صفحات التواصل الاجتماعي.

و قال أنه خضع لتحاليل أولى و النتائج مطمئنة كما أنه قام ب62 تحليلا وأنه وجد كل الدعم من زوجته التي تعيش معه مرضه و تبكي حتى في الخفاء. “في البداية، انكمشت و لكن أصبحت فيما بعد أقبل على الحياة و أنا متأكد ان هناك تعاليق و هذا لا يقلقني فهم يريدون رؤيتي بالسيروم و يتمنون رؤيتي قريب انموت و شعري طايح، ايحبوا ايشوفوني املوح، الي ايحب ينقد خلي ينقد… تحسدني في تصويرة فرحان، اتحب تراني انموت! و أنا لست مطالبا باش انرد…”، وفق قوله.

و يضيف علاء الشابي انه سيرجع الى المستشفى يوم الاثنين و يوم الاربعاء و سيتردد مرات اخرى و انه ذهب الى باريس “على حسابي، و طبيبي تونسي، و انا اخترت نمشي انداوي في فرنسا خاطر البروتوكولات و التشخيص…”، ليضيف شاكرا رئيس الجمهورية الذي تدخل لتمكينه من السفر مثله مثل العديد من المواطنين الذين سافروا للتداوي. و شاكرا كم من مرة زوجته “الواقفة بجانبي”. نتمنى الشفاء العاجل لعلاء.




اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: المحتوى ملكية فكرية خاصة