.
kapitalis .

صحيفة إلكترونية تونسية إخبارية جامعة.

.

قلب تونس يسوق لنظافة يده: بعد قضية تضارب المصالح، قرار عدم دخوله في الحكومة صائب


بعد الضغوطات التي مارستها حركة النهضة على إلياس الفخفاخ و السعي بكل الطرق لتوسيع حكومته لإدخال قلب تونس و ازاحة أحزاب أخرى من ائتلاف الحاكم، يخرج علينا اليوم الصادق جبنون ليقول ما يريد…. أن يقول.

و ما قاله الناطق الرسمي الصادق جبنون اليوم الجمعة 26 جوان 2020 على موجات شمس أف أم، هو مجانب للواقع. بل أدهى من ذلك. اذ قال أن عدم وجود قلب تونس اليوم في الحكومة بمحض إرادة الحزب و لا غير لان “هذه الحكومة وقفت عند الشعارات” و أن قلب تونس، على عكس ذلك، شعاراته الانجاز و وجوده في الإئتلاف الحكومي أصبح منعدما خاصة بعد قضية تضارب المصالح، خاصة أن هذه الحكومة فقدت مصداقية شعاراتها القائمة اساسا على الشفافبة و الحوكمة.




اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: المحتوى ملكية فكرية خاصة