.
kapitalis .

صحيفة إلكترونية تونسية إخبارية جامعة.

.

الحزب الدستوري الحر ينتقد “التحركات الغامضة” لرئيس البرلمان التونسي في الشأن الليبي


أصدرت كتلة الحزب الدستوري الحر اليوم الإثنين 4 ماي 2020 بلاغا أعلنت فيه أنها أودعت بكتابة مجلس نواب الشعب مشروع لائحة تهدف لإعلان رفض البرلمان للتدخل الخارجي في الشقيقة ليبيا ومناهضته لتشكيل قاعدة لوجستية داخل التراب التونسي قصد تسهيل تنفيذ هذا التدخل، في إشارة واضحة لرئيس المجلس راشد الغنوشي وعلاقاته المريبة مع الحلف التركي القطري الداعم للمجموعات المسلحة في ليبيا. و في ما يلي نص هذا البلاغ…

في إطار متابعة الشأن الدولي والحرص على أن تكون مواقف تونس واضحة ومحل تطابق تام بين السلطات الثلاث وتتم ترجمتها على أرض الواقع من خلال التحركات التي تقوم بها مختلف الأطراف والقرارات التي تتخذها كل سلطة،

ونظرا للتحركات الغامضة والمخالفة للقوانين وللأعراف الديبلوماسية التي يقوم بها رئيس مجلس نواب الشعب من خلال عقد اجتماعات مغلقة وغير معلنة في فترة سابقة مع رئيس تركيا الذي قرر برلمان بلاده التدخل العسكري في ليبيا وإجراء اتصالات هاتفية معه يتم الإعلان عنها من قبل الطرف الأجنبي فقط، فضلا عن محاولته تمرير اتفاقيات اقتصادية مع تركيا وقطر تحمل في طياتها رغبة توسعية لا لبس فيها واعتداء على السيادة الوطنية في فترة غياب النواب عن المجلس نظرا لأزمة الكورونا، مما يبعث الريبة والشك ويؤكد المخاوف من وجود إرادة خفية لدى بعض التنظيمات لتحويل التراب التونسي إلى قاعدة لوجستية تسهل عمليات التدخل الخارجي في ليبيا،

تتشرف كتلة الحزب الدستوري الحر بإعلام الرأي العام أنها أودعت بكتابة مجلس نواب الشعب مشروع لائحة تهدف لإعلان رفض البرلمان للتدخل الخارجي في الشقيقة ليبيا ومناهضته لتشكيل قاعدة لوجستية داخل التراب التونسي قصد تسهيل تنفيذ هذا التدخل طالبة عرضها على الجلسة العامة للتداول والمصادقة طبق مقتضيات الفصل 141 من النظام الداخلي للمجلس.




اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: المحتوى ملكية فكرية خاصة