.
kapitalis .

صحيفة إلكترونية تونسية إخبارية جامعة.

.

وزارة الثقافة تعلق كافة الأنشطة الثقافية والفنية بولايات الجمهورية


أعلنت وزارة الثقافة في بيانٍ نشرته اليوم الخميس 19 مارس عن عليق مختلف الأنشطة الثقافية والفنية بكلّ المرافق العمومية والمؤسسات الثقافية بولايات الجمهورية وتأجيل كل التظاهرات الكبرى.

نص البيان :

نظرا لتطوّر الوضع المتعلق بتفشي فيروس كورونا في تونس وارتفاع عدد الحالات، وفي ظلّ المخاوف من مزيد تفشيه على نطاق أوسع، يعبّر مكتب الاعلام والاتصال بوزارة الشؤون الثقافية، عن أسفه لتعليق مختلف الأنشطة الثقافية والفنية بكلّ المرافق العمومية والمؤسسات الثقافية بولايات الجمهورية وتأجيل كل التظاهرات الكبرى، وذلك التزاما بالتوصيات الواردة عن اجتماع مجلس الأمن القومي واجتماع لجنة خلية الأزمة المحدثة صلب الوزارة.

كما نتوجه لكم بالشكر لكل ما تبذلونه من جهود للمساهمة في تجاوز هذه الأزمة وننتظر بكل شغف عودة النشاط الثقافي لسالف عهده حتى نتعاون معكم من جديد. 

في إطار متابعتها المستمرة واليومية الخاصة بالتدابير الوقائية، وضعت وزارة الشؤون الثقافية خطة وطنية للمحافظة على سلامة المواطنين وكلّ العاملين في الحقل الثقافي قصد التوقي من انتشار هذا الفيروس من خلال نشر جملة من البلاغات انطلقت منذ يوم 10 مارس 2020:

منشور بتاريخ 10 مارس 2020:

–       تأجيل تنظيم التظاهرات الثقافية والفنية الوطنية والدولية الكبرى والأنشطة التي تستقطب جمهورا واسعا.

منشور بتاريخ 11 مارس 2020:

–       تعليق الدروس بكافة المعاهد العمومية والجهوية للموسيقى وتأجيل الامتحانات الجهوية للمسرح بالإضافة إلى تأجيل الزيارات الجماعية إلى المتاحف والمواقع الأثرية والمعالم التاريخية ومدينة الثقافة وتعليق كل تظاهراتها.

منشور بتاريخ 14 مارس 2020:

–       غلق قاعات السينما والأروقة التشكيلية والمسارح وكافة فضاءات العروض وقاعات المطالعة بالمكتبات العمومية الوطنية والجهوية والاقتصار على كتب الإعارة إلى جانب غلق جميع المتاحف والمعالم التاريخية وتعليق جميع الأنشطة بكل مؤسسات العمل الثقافي.

منشور بتاريخ 16 مارس 2020:

–       إيقاف عملية الإعارة الخارجية بالمكتبات العمومية والجهوية وتعليق عمل المكتبات المتجولة

منشور بتاريخ 17 مارس 2020:

–       اعتماد نظام الحصة الواحدة في توزيع أوقات العمل والتخفيض من عدد الأعوان المتواجدين بنفس الفضاءات مع مراعاة وضعيات الأعوان الذين يشكون من أمراض مزمنة أو الحوامل أو المصابين بنزلات البرد والسعال

في هذا الوضع الخاص جدا، يجدر بنا إعلامكم أن المصادر الوحيدة لتلقي المعلومة عن المستجدات الطارئة حول فيروس كورونا المستجد هي كل من الصفحة الرسمية لوزارة الصحة، موقع كوفيد_19 و المرصد الوطني للأمراض الجديدة والمستجدة، وأنه من الضروري الإلتزام بهذه المنصات كمصادر استثنائية للمعلومة حتى لا نقع في المغالطة ونشر المعلومات الزائفة التي من شأنها تعطيل مختلف المسارات والإجراءات الوقائية المتخذة من قبل هياكل الدولة. وندعوكم في هذا الإطار للتنسيق مع الزميل غسان الرقيقي المكلف بالعلاقة مع المجتمع المدني بمكتب الإتصال: رقم الهاتف: 55159812

البريد الإلكتروني: ghassen.rguigui@gmail.com

ونظرا لأهمية الموضوع يدعو مكتب الإعلام والاتصال بوزارة الشؤون الثقافية كل الصحفيين والإعلاميين المهتمين بالشأن الثقافي إلى ضرورة المبادرة باتخاذ التدابير الوقائية الفورية والالتزام بما يتم الإعلان عنه من قبل كل الهياكل الوطنية من اجراءات وقرارات للحد من تفشي فيروس كورونا.

كما يعرب المكتب عن أسفه لما تحمله هذه القرارات من وقع سلبي من شأنه أن يقلص من الحريات الطبيعية فإننا نعوّل على روح المسؤولية والتضامن لدى كل مكونات الإعلام الثقافي للمحافظة على أوضاعهم الصحية والمساهمة في الحد من خطورة هذا الوباء الذي يهدد شعبنا بأكمله.




اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: المحتوى ملكية فكرية خاصة