.
kapitalis .

صحيفة إلكترونية تونسية إخبارية جامعة.

.

بعد تكليف الياس الفخفاخ رئيسا للحكومة و رغم مرارة الانتكاسة، قلب تونس يتوجه بهذا البيان للرأي العام


بعد مضي 24 ساعة من تكليف رئيس الدولة قيس سعيد، الياس الفخفاخ رئيسا للحكومة و بعد أخذ و رد و احترازات و نقد على المنابر الاعلامية و عدم الإرتياح بالمرة لهذا القرار، حسم حزب قلب تونس موقفه و نشر بيانا يوضح فيه موقفه الذي فيه استياء من الرئيس سعيد الذي لم يشاوره كحزب فائز في الانتخابات التشريعية و فيه كذلك يد ممدودة للفخفاخ خاصة بعد أن هنأه مرشحه الفاضل عبد الكافي و عبر عن استعداده للعمل في مصلحة البلاد.

“على إثر تكليف السيّد رئيس الجمهوريّة قيس سعيّد للسيّد إلياس الفخفاخ بتشكيل الحكومة إلتأم المكتب السياسي لحزب قلب تونس وتداول في الموضوع وبعد النقاش يهمّ حزب قلب تونس أن يتوجّه للرأي العام بما يلي:
1. عدم ارتياحه للطريقة التي اعتمدها السيّد رئيس الجمهوريّة في اختيار رئيس الحكومة المكلّف باعتباره لم يتشاور بشكل مباشر مع الأحزاب الفائزة في الانتخابات والممثّلة في مجلس نواب الشعب إضافة إلى عدم اعتماده على الأسماء المقترحة للتكليف، وذلك خلافا للمنهجيّة التي أقرّها بنفسه، وهي أسماء حازت على توافق واسع، وهو ما لا يتناسب مع إرادة الناخبين والنتائج التي أفرزتها الانتخابات.
2. عدم وجود احترازات مبدئيّة أو شخصيّة من اختيار السيّد إلياس الفخفاخ مكلّفا بتشكيل الحكومة، وفي هذا الإطار يدعو حزب قلب تونس رئيس الحكومة المكلّف إلى الانفتاح على كلّ القوى الحيّة والأحزاب السياسيّة دون إقصاء والتشاور معها في شكل الحكومة ووضع البرنامج الملائم حتّى يضمن الحزام السياسي والبرلماني للتغلّب على التحدّيات وتحقيق الأهداف المرجوّة من أجل أن تخرج بلادنا من أزمتها الاقتصاديّة والاجتماعيّة العميقة.
عن حزب قلب تونس
الرئيس
نبيل القروي




اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: المحتوى ملكية فكرية خاصة