.
kapitalis .

صحيفة إلكترونية تونسية إخبارية جامعة.

.

بعد سويعات من سقوط حكومة الجملي بتصويت اغلبية النواب في البرلمان، رئيس الجمهورية يلتقي راشد الغنوشي


في اطار الدخول مباشرة للمشاورات التي ينص عليها الفصل 89 من الدستور و تفعيله، استقبل قيس سعيد اليوم السبت 11 جانفي 2020 بقصر قرطاج راشد الخريجي الغنوشي رئيس مجلس نواب الشعب و رئيس حركة النهضة.

و اكد قيس سعيد خلال هذا اللقاء و هو الأول مع ممثلي الاحزاب على ضرورة احترام الدستور. كما اكد الغنوشي من جانبه على مبدأ استمرارية الدولة في كل الظروف و ان ليس هناك حااليا فراغ في المرفق العام الذي يعمل بشكل طبيعي و انه كرئيس حزب، و رئيس برلمان، يبذل قصارى جهوده لاستقرار البلاد و الخروج من الوضع الراهن و ذلك بالمرور مباشرة بعد سقوط حكومة الحبيب الجملي لتفعيل الاجراءات الدستورية من طرف رئيس الجمهورية و تكليف الشخصية الأقدر لتشكيل الحكومة، حسب بلاغ نشرته منذ قليل حركة النهضة.

استقبل رئيس الجمهورية قيس سعيّد صباح السبت 11 جانفي 2020 بقصر قرطاج السيد راشد الغنوشي رئيس مجلس نواب الشعب ورئيس حزب حركة النهضة.

ويندرج هذا اللقاء في إطار المشاورات التي ينص عليها الفصل 89 من الدستور، وذلك على إثر نتائج التصويت المتعلق بمنح الثقة للحكومة الذي تم يوم أمس بمجلس نواب الشعب.

وقد أكد رئيس الدولة خلال اللقاء بالخصوص على ضرورة احترام الدستور.




اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: المحتوى ملكية فكرية خاصة