.
kapitalis .

صحيفة إلكترونية تونسية إخبارية جامعة.

.

دون سابق إعلان، حبيب الجملي و نبيل القروي يلتقيان في قرطاج


لقاء دم قرابة ساعتين بدار الضيافة بقرطاج بين الحبيب الجملي رئيس الحكومة المكلف و نبيل القروي رئيس حزب قلب تونس .

وعلى أمل اللقاء مرةً ثانية يوم غد الثلاثاء، حسب إذاعة موزاييك التي نشرت هذا الخبر حول لقاء غير معلن جمع الجملي بالقروي، هناك تحفظات عن الإبداء بما دار بين الرجلين .

هذا و قد اعلن نبيل القروي رئيس حزب قلب تونس مساء امس الاحد 5 جانفي 2020 على القناة التي يملكها نسمة TV انه اذا ما لم يقم الجملي بتعديلات فان نواب حزبه لن يصوتوا على الحكومة.

و اعتبر القروي ان حكومة الجملي اتضح انها نهضوية و انه غير صحيح بانها حكومة كفاءات كما زعم رئيس الحكومة المكلف.

كما قال القروي انه لم تقع استشارته في تركيبة الحكومة التي يراها كثيرة العدد.

يعرف القاصي و الداني ان هذه الحكومة هي حكومة مشكلة بالاساس من النهضة و قلب تونس, و قد اكد قبل يومين عديد من القياديين في قلب تونس انهم سيصوتون للحكومة.

و امام غضب من انتخب حزب القروي الذي وعد في حملته الانتخابية انه لن يتحالف مع النهضة، تراجع القروي في كلامه و لكن علينا بعدم نسيان انه مهدد بالرجوع الى السجن اذا لم تصوت كتلته إلى جانب النهضة.

و ان مصير البلاد كما اكده السياسي سامي بن سلامة مرتبط بمصير نبيل القروي الذي تتابعه قضايا في شبهة فساد و الذي حسب عديد المصادر بدات تنتفض من حوله بعض هياكل الحزب.





اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: المحتوى ملكية فكرية خاصة