.
kapitalis .

صحيفة إلكترونية تونسية إخبارية جامعة.

.

المحكمة الابتدائيّة بتونس تصدر أحكاما سجنيّة بين عام و60 سنة في حقّ متّهمين ضمن خليّة وادي مليز الارهابيّة


بعد استنطاق 21 متهما ضمن كتيبة خلية وادي مليز الارهابية والاستماع الى مرافعات محاموهم قررت هيئة الدائرة الجنائية المختصة في النظر في قضايا الارهاب بالمحكمة الابتدائية بتونس اليوم الاثنين 06 جانفي 2020 الحكم بـ60 سنة سجنا مع النفاذ العاجل في حق زعيم الخلية المحال بحالة فرار.

كما قضت المحكمة بالحكم بـ10 سنوات سجنا في حق متهم وموظف بكلية العلوم القانونية والاقتصادية بجندوبة كانا يمولان عناصر الخلية الارهابية المذكورة بالمال والسلاح وقد وجهت لهما المحكمة تهم تكوين وفاق له علاقة بالجرائم الارهابية واستعمال تراب الجمهورية لانتداب أشخاص لهم علاقة بالجرائم الارهابية وجمع اموال مع العلم بأن الغرض منها تمويل أشخاص لهم علاقة بالارهاب.

وقضت المحكمة أيضا ب8 سنوات سجنا في حق متهم وبمثلها في حق موقوف آخر كانا يقومان بتوفير الأسلحة؟، وبـ6 سنوات سجنا في حق 6 متهمين وجهت لهم تهم العزم على الانضمام الى تنظيم ارهابي والتبرع باموال لفاىدة تنظيم ارهابيى.

كما قضت المحكمة باصدار احكام بالسّجن في حق خمسة متهمين محالين بحالة سراح ترواحت بين عام وعامين و3 سنوات من أجل تهم حيازة اسلحة من الصنف الثالث بدون رخصة والارتباط بتنظيمات ارهابيّة.

وللتذكير فقد تمّ تفكيك خلية وادي مليز الارهابية خلال سنة 2016 وتمّ إيقاف 16 عنصرا من عناصرها في حين ظل 5 متهمبن محالين بحالة سراح وقد كان أفراد تلك الخلية موالين لداعش وقرروا نصب معسكر بجبال جندوبة لتلقي التدريبات ونصب الكمائن للوحدات العسكرية.




اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: المحتوى ملكية فكرية خاصة