.
kapitalis .

صحيفة إلكترونية تونسية إخبارية جامعة.

.

مكتب مجلس نواب الشّعب يحدّد تاريخ جلسة منح الثّقة لحكومة الجملي


 قرر مكتب مجلس نواب الشعب عقد جلسة عامة يوم الجمعة 10 جانفي 2020، لمنح الثقة للحكومة المقترحة من رئيس الحكومة المكلف الحبيب الجملي حسب وكالة تونس افريقيا للأنباء.

وقالت النائبة نسرين العماري، المكلفة بالاعلام والاتصال بمكتب البرلمان، أنه تم تحديد هذا التاريخ للجلسة العامة ، بعد ان اقترحته كتلة حركة النهضة (54 نائبا) وكتلة حزب قلب تونس (38 نائبا ) في حين اقترحت الكتلة الديمقراطية (41 نائبا) وكتلة الحزب الدستوري الحر (16 نائبا) يوم الثلاثاء 7 جانفي ، وقد آل التصويت صلب مكتب المجلس لفائدة مقترح كتلتي حركة النهضة وقلب تونس اي يوم 10 جانفي الجاري.

وكان رئيس مجلس نواب الشعب، راشد الغنوشي، دعا يوم الخميس الفارط مكتب البرلمان الباقي في حالة انعقاد، إلى الالتئام اليوم السبت، بداية من الساعة الحادية عشرة صباحا، لتحديد موعد الجلسة العامة المخصّصة لمنح الثقة للحكومة المقترحة وفق ما ينص عليه النظام الداخلي وكان رئيس الجمهورية، قيس سعيد، قد التقى مساء الخميس بقصر قرطاج، رئيس البرلمان، وسلمه رسالة تضمنت قائمة أعضاء الحكومة الجديدة المقترحين لعرضها على جلسة عامة لمجلس نواب الشعب من أجل نيل الثقة بعد أن تسلّم، الاربعاء الماضي، قائمة الفريق الحكومي المقترح، من المكلّف بتكوين الحكومة، الحبيب الجملي.

وقد ضمت قائمة الحكومة التي أعلن عنها الحبيب الجملي، عشية غرة جانفي بقصر الضيافة بقرطاج، 28 وزيرا و14 كاتب دولة.
وكان رئيس الجمهورية قيس سعيّد، كلّف الحبيب الجملي رسميا بتكوين الحكومة يوم 15 نوفمبر 2019، إثر اقتراحه من قبل حركة النهضة، الحزب الفائز في الانتخابات التشريعية بأكبر عدد من المقاعد بالبرلمان، ثم تجدد التكليف لمدة شهر ثان انطلق يوم 15 ديسمبر 2019، بطلب من الجملي.




اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: المحتوى ملكية فكرية خاصة