.
kapitalis .

صحيفة إلكترونية تونسية إخبارية جامعة.

.

مشروع تونس يستقبل الهادي الحويج، وزير خارجية حكومة حفتر و عصام الشابي يخشى نقل الصراع الليبي لتونس


438 Shares

في تدوينة نشرها مساء اليوم الثلاثاء 31 ديسمبر 2019 على صفحته بالفيسبوك، استغرب القيادي بالحزب الجمهوري عصام الشابي عن استقبال أحد الاحزاب التونسية (في ايحاء الى مشروع تونس و رئيسه محسن مرزوق) يوم أمس الاثنين 30 ديسمبر الجاري.

و قال الشابي: “الاطفال وراء قوة اجنبية هو الوصف الملائم لما يقوم به أحد الاحزاب التونسية باستقباله وزير خارجية حكومة خليفة حفتر غير المعارف به دوليا، في ما يبدو انه رد على الديبلوماسية التونسية و استقبال الرئيس قيس سعيد للرئيس التركي و تحركه على الملف الليبي. الأدهى ان هذا الحزب سعر الى تمكين ضيفه الملح من عقد ندوة صحفية لم تسمح الدولة التونسية بتنظيمها على غرار ما تم خلال رئاسة الباجي. بينما تقتضي حماية مصالح تونس العمل على محاصرة الحريق في طرابلس، تسعى احزاب الى نقل هذا الصراع الى الداخل التونسي خلطا الاوراق و بحثا عن التموقع”.

هذا و قد استقبل محسن مرزوق رئيس حركة تونس أمس الاثنين الهادي الحويج وزير الخارجية و التعاون الدولي بالحكومة الليبية المؤقتة. و أكد مرزوق حسب بيان نشره حزبه، ان كافة القوى الوطنية التونسية الحية ترفض التدخل العسكري الاجنبي بليبيا و تأمل في ان يعمل السلام في كافة انحاء ليبيا و ان يدحر الارهاب و تتغلب الحلول السياسية على سواها، مشددا على ترتبط الكثير بين البلدين. و ثمن مرزوق توصيح رئيس الجمهورية بعد زيارة اردوغان رئيس تركيا وهو توصيح اكد رفض انضمام تونس لأحلاف تعادي مصالح الشعبين الليبي و التونسي مفندا بذلك تصريحات غير مسؤولة تركية واخرى لاطراف ليبية.




اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: المحتوى ملكية فكرية خاصة