.
kapitalis .

صحيفة إلكترونية تونسية إخبارية جامعة.

.

قيادات حركة النهضة مُستاءة من حبيب الجملي و تُهدّد بعدم التصويت لحُكومته في البرلمان


تدور اليوم الإثنين 30 ديسمبر 2019 اجتماعات عاجلة بمقر حركة النهضة تتعلق بمسألة تشكيل الحكومة، حسب ما أوردته إذاعة اكسبراس.

وأكّدت مصادر مطّلعة أن العديد من قيادات النهضة مستاءة من المكلف بتشكيل الحكومة الحبيب الجملي الذي “أخل بإلتزاماته مع الحركة، مشيرة أن الجملي “رفض تعيين وزراء من قياديي الصف الأول والثاني للحركة والآن أصبح يرفض تعيين جلّ النهضاويين.

وأشارت المصادر أن حركة النهضة كانت ستكون ممثلة بخمس وزراء، “لكن الجملي تراجع عن الإتفاق المسبق”، مؤكدة على وجود إحتمال كبير لتأجيل الإعلان عن تركيبة الحكومة أو أنها ستكون عرضة لعدم التصويت في مجلس النواب في صورة تمسّك الجملي برأيه.

و أفادت المصادر ذاتها أن قياديي النهضة منقسمون بين مؤيد لتوجه حبيب الجملي ورافض له، في إنتظار مآل الإجتماعات العاجلة التي تنعقد اليوم الاثنين.

و للإشارة فقد دعا النائب عن حركة النهضة ناجي الجمل، أمس الأحد، إلى تكوين حكومة سياسية (حكومة الرئيس) يقوم رئيس الدولة قيس سعيّد بإختيار رئيسها بالتشاور مع الأحزاب السياسية الممثلة في البرلمان.




اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: المحتوى ملكية فكرية خاصة