.
kapitalis .

صحيفة إلكترونية تونسية إخبارية جامعة.

.

شركات توظيف وهميّة في تونس افتكت جوازات سفر طلبة وطالبات واستغلتهم في مواقع إباحيّة


سحبت مساء أمس الثلاثاء 17 ديسمبر 2019، وزارة التكوين المهني والتشغيل ترخيص مؤسستين ناشطتين في مجال التوظيف بالخارج لتسجيل عدة تجاوزات اقترفتها في حق طالبي الشغل أهمها الحصول على مبالغ مالية هامة دون إسداء خدمات في الغرض، وفق بلاغ صادر عن الوزارة.


و من جهته دعا مدير عام التوظيف بالخارج و اليد العاملة الأجنبية طالبي الشغل إلى الحذر من ابتزاز هذه الشركات داعيا إلى عدم الانسياق وراء العروض الوهمية.

و تنصّلت المؤسستان من مسؤليتهما بتوفير مواطن الشغل بعد حصولهما على المبالغ التي طلبتها من ضحايا عمليات التحيل وتجاهلتا الرد على مراسلات الوزارة في الغرض بعد ورود العديد من الشكاوي.


و أكد مصدر أمني لـ«الصريح أون لاين» أن عدد الشركات الناشطة في مجال «وساطة التشغيل بالخارج» يفوق عدد المؤسسات المرخص لها والبالغ 25 مؤسسة، مضيفا أن مئات المتضررين يتعرضون سنويا للتحيل من قبل مكاتب تزعم تخصصها في مجال التشغيل بالخارج في حين أنها غطاء لعمليات تحيّل.


واستعرض حالات التحيل وأنواعه كالمطالبة بمبالغ مالية مُشطة إزاء تقديم خدمات وهمية والتنصل من المسؤوليات بعد الحصول على المال، لتبلغ عمليات الاتجار بالبشر اذ يتفطن طالب الشغل بعد السفر إلى الخارج إلى أنه قد وقع ضحية عملية تشغيل وهمية، ويتم في حالات عديدة توريطهم في شبكات دعارة وتفتك جوازات سفرهم بالنسبة للفتيات اللاتي وجدن انفسهن يعملن في مواقع إباحية تحت التهديد بعد حجز وثائقهن.

ولم يقتصر العمل في المواقع الاباحية على الفتيات بل تم استغلال الشباب أيضا من الطلبة المتخرجين الباحثين عن العمل بعد التخرج والتي تتوفر فيهم خصال العمل في مواقع اباحية.




اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: المحتوى ملكية فكرية خاصة