.
kapitalis .

صحيفة إلكترونية تونسية إخبارية جامعة.

.

فرز الأحذية في المصانع جنحة حسب منشور للإدارة العامّة للدّيوانة (فيديو)


42 Shares

هدّدت الغرفة الوطنية لتجار الملابس المستعملة بالجملة والتفصيل بالإضراب على خلفية النشرية الصادرة بتاريخ 22 نوفمبر 2019 عن الديوانة التونسيّة حسب ما صرحت به النائبة الثانية لرئيس لغرفة الوطنية لمورّدي ومصنعي الفريب لموزاييك اليوم الإثنين 09 ديسمبر 2019.

وينصّ المنشور على “مزيد احكام الرقابة الديوانية حول المؤسسات العاملة تحت نظام التحويل وتوريد وفرز وتحويل الملابس المستعملة والتصدي لظاهرة الاحذية المستعملة” اي انه يمنع فرز الأحذية في المعامل ويعتبرها جنحة.
 

وقالت العبيدي أنّ المنشور الاخير الذي اصدرته الادارة العامّة للديوانة كان بمثابة القطرة التي أفاضت الكأس.


وإعتبرت العبيدي أنّ الأحذية تعتبر من ضمن الملابس القديمة، فيما ترى الديوانة أنّ النشاط الذي يقوم به المصنعون في هذا المجال فيه تجاوز للقانون الذي يمنعهم من تسويق الأحذية في السوق المحلية، وأن مصالح الديوانة تقوم بدورها الرقابي لا غير.

واشارت العبيدي أنه لتثمين القطاع يقومون بتصدير الاحذية التي يتمّ فرزها وتصديرها الى البلدان الافريقية والى بعض البلدان الاخرى حسب الطلب.

من جهة اخرى اشار الناطق الرسمي بإسم الديوانة هيثم الزناد أنّ القطاع يعاني جملة من المشاكل وفي حاجة إلى إعادة تنظيم. ونفى أن تكون الديوانة تتصرّف بضغط من أي جهة كانت وأنّها تقوم بتطبيق القانون لا غير.

واشار الزناد ان بيع الاحذية المستعملة في الاسواق التونسية اغرق السوق المحلية وجعل قطاع الجلود والاحذية يتذمّر وقام بالعديد من الاحتجاجات بسبب التراجع في ارقام معاملاته.

 




اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: المحتوى ملكية فكرية خاصة